تزامناً مع تفشي وباء وفيروس كورونا في العالم، اتخذت الكثير من الدول العربية والإسلامية بعض القرارات الاحترازية والوقائية التي تكافح انتشار عدوى فيروس كورونا الخطير، حيث أن هذه القرارات والإجراءات تضمنت إغلاق المساجد ودور العبادة في هذه الدول، وذلك حفاظاً على حياة المصلين، والمواطنين أثناء تأدية الصلاة، وهناك بعض الدول من أصدرت قرار بضرورة التباعد بين المصلين أثناء الصلاة في المسجد، والتي سنتعرف اليوم على نظرة الشريعة الإسلامية لها في مقالنا “حكم التباعد بين المصلين في الصلاة”.

حكم التباعد بين المصلين في المسجد

أصدرت الهيئات الدينية والإسلامية في بعض الدول العربية والإسلامية قراراً بضرورة التباعد بين المصلين أثناء أداء الصلاة في المسجد، حيث كانت هذه الخطوة ضمن خطة حماية المواطنين من الإصابة بعدوى فيروس كورونا الخطير، والذي انتشر مؤخراً في الكثير من البلدان والدول العربية، كما أن علماء المسلمين أجمعوا على ضرورة الالتزام بهذا القرار، وأنه لا يوجد مانع ديني وإسلامي من تطبيق هذه الخطوة بسبب تعرض المسلمين الى الخطر الذي من الممكن أن يصيبهم أو ينتقل لهم، ولهذا في هذه الحالة يكون هناك عذر ديني يحلل هذه الخطوة في الصلاة.

من الممكن ان تنتقل العدوى بفيروس كورونا الى جميع المصلين في حالة كان هناك أحد منهم مصاب بهذا الفيروس، حيث أن التباعد في الصلاة قراراً جاء خوفاً على المواطنين والمسلمين المصلين في المساجد، لهذا تعرفنا على رأي الشرع في مقالنا “حكم التباعد بين المصلين في الصلاة”.