كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان من باب تحري ليلة القدر وهي الليلة التي جاءت الكثير من الأحاديث في فضلها وفضل قيامها، ولم يتم ذكر موعد مُحدد لها وبقي باب الإجتهاد مفتوح في تحريها في الأيام العشرة الأواخر من رمضان، ولهذا نجد الحرص على أداء صلاة القيام في هذه الايام والمواضبة على أداءها لعلنا نُدركها وننال حظ عظيم بالرحمة والمغفرة وإستجابة الدعاء، لانها الليلة التي تتنزل فيها الملائكة والروح لقضاء حاجات العباد كما أن الله سبحانه وتعالى يتنزل في الثلث الأخير من الليل فيقول هل من داعٍ فاستجيب له، ومن أجل أداء صلاة قيام الليل على النحو الصحيح دعونا نتعرف إلى كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان لكي تجِد القبول وتكون قد أديناها على النحو الذي يرضاه الله.

كيفية صلاة قيام الليل في شهر رمضان

جاءت في القرآن الكريم الكثير من الآيات التي تدعو لقيام الليل وكذلك في الأحاديث النبوية لعلم النبي صلى الله عليه وسلم بأجر قيام الليل في رمضان وغير رمضان، فلا يُواضب على قيام الليل إلا المؤمن الحق الذي يُجاهد النعاس والنوم ويستيقظ من نومه لكي يقيم الليل، وقبل أن نخوض في كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان نود التذكير بأن قيام الليل الوقت الُمحبب له الثلث الأخير من الليل وذلك من منتصف الليل وحتى ما قبل دخول الفجر ويتم احتساب الثلث الاخير في حساب الوقت ما بين صلاة العشاء وصلاة الفجر.

كانت في السنوات الماضية تقام صلاة قيام الليل جماعة في المساجِد ولكن العام الحالي في ظل إغلاق المساجد يجعل من قيام الليل جماعة أمر مستبعد وهو ما يدعونا للسؤال عن كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان وهي السنة التي حرص على أداءها المسلمون في كل عام طوال الأيام العشر الأخيرة من رمضان في المساجد، وهي صلاة جهرية يتم أداءها ركعتين ركعتين ويستحب فيها إطالة التلاوة والركوع والسجود فيها.

كيفية صلاة قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان

لا تقل ركعات قيام الليل في المساجد جماعة عن ستة ركعات ثنائية ويمكن الإستزادة، بينما في حالة أداءها بشكل فردي فإن الأمر متروك لك وفق قُدرتك ومسموح إقامة الليل ولو بركعتين فالأصل أن نحافظ على القيام لا أن نقيم الليل ونكثر وفي الليالي الأخرى لا نقيمها، فقليل دائم خير من كثير منقطع وهذا الأمر ينطبق على صلاة القيام.

يتم ختم صلاة قيام الليل بصلاة الشفع والوتر التي يتم تأخيرها لحين الإنتهاء من صلاة القيام، ويجب علينا أن نُبيت النية لقيام الليل لكي تكتب لنا في حالة عدم أداءها مع الأخذ بالأسباب التي تُعيينا على قيام الليل من النوم مُبكراً وتحديد الوقت الذي نرغب النهوض فيه من النوم لأداء صلاة القيام، هذه المعلومات أهم ما ورد حول كيفية قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان.