يتفق العديد من العلماء على حرمة ازالة المحرمين لاداء مناسك الحج والعمرة وذالك لاي شعر من شعر الجسم ولو كان شعر الانف وذالك بأي وسيلة سواء ان كان بالحلق او بالنتف وغير ذالك من الطرق واستدلال بقول الله عز وجل:(وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّـهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلَا تَحْلِقُوا رُءُوسَكُمْ حَتَّىٰ يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ)، ولكن برغم ان الاية الكريم ذكرت شعر الراس الا ان العلماء قد قاسوا باقي الشعر عليه وذالك للدلالة على المعنى نفسه وايضا الحكمة من ذالك في ازالة الشعر يدلل على الرفاهية ويخالف كل مقاصد الاحرام والتقرب الى الله فقر او حاجة.

سؤال هل يجوز حلق الابط والعانه في نهار رمضان

الاجابة كالتالي:

ان ازالة الشعر او نتف الشعراثناء الصيام لا يبطل الصيام ولم يرد عن احد اللماء القول بأن الازالة للشعر اثناء الصيام سبب البطلان وذالك سواء ان كان شعر الرأس او اي موضع اخر في الجسم.

ان رأي الشافعية بحلق الشعر، حيث انهم قالوا ان قص الشعر يوم الجمعة من السنن التي تتعلق بيوم الجمعة وذالك بالاضافة الى سنيه المبالغة في القص الى ان يتم ظهور ما تحت الشعر، وايضا قالوا بالكراهية ان استئصال الشارب بالقص او الحلقه كله يجوز حلق البعض منه وايضا قص الاخر ويكره حلق اللحية وايضا المبالغة فيه الا ان زادت عن قبضة اليد.