هل يجوز لبس الحذاء في العمرة للنساء، يعتبر شهر رمضان المبارك هو من الشهور التي تعتبر موسماً للعمرة لانه الكثير من الناس يرغبون في أداء مناسك العمرة يستغلون الفرصة في قدوم شهر رمضان المبارك وما يكون في الحرم المكي من صلوات تراويح وإقامة ليل في هذا الشهر الفضيل، من أجل تأديتها في بيت الله الحرام واخذ ثوابها مضاعفاً، ومن هنا تكثر الاسئلة حول تفاصيل العمرة، وهو ما نراه في سؤالكم فيما يخص هل يجوز لبس الحذاء في العمرة للنساء، وما هي الأحذية التي يجوز للمحرم أن يرتديها اثناء العمرة وهي التي سنتعرف عليها وفقاً لما أجمع عليه أهل العلم وفقاً لما ورد عن الرسول محمد عليه الصلاة والسلام، عن حكم هل يجوز لبس الحذاء في العمرة للنساء.

هل يجوز للنساء لبس الحذاء في العمرة

كانت إجابة الكثير من الشيوخ عن سؤال هل يجوز لبس الحذاء في العمرة للنساء، أنه لا حرج فيها ولكنه في اثناء الطواف يجب خلع الحذاء لكون المكان يكون مليء بالطائفين ومن الممكن أن نؤذي غيرنا بهذا الحذاء، كما أن المكان الذي يكون فيه الطواف اثناء العمرة من الاماكن التي لا يجب أن ندخلها بأحذيتنا فيجب علينا ان تعظيمها بخلع الأحذية والطواف بدون أحذية، فالعمرة تتم في اماكن طاهرة مقدسة يجب أن نحترم قدسيتها وطهارتها ولا ندوس عليها بأحذيتنا.

هل يجوز لبس الحذاء في العمرة للنساء

ان شهر رمضان شهر الخير والبركة هو اكثر الشهور التي يفضل الناس أداء مناسك العمرة فيها والكثير من الناس يتسائلون هل يجوز للمراة ان ترتدي الحذاء في العمرة والامر انه لا حرج للمراة اذا ارتدت الحذاء ولكن من الأفضل لها ان تؤدي مناسك العمرة بلا حذاء لان هذا المكان مقدس ومشرف وهو اقدس بقاع الأرض فمن الأفضل لنا ان نحترم هذه القدسية فيحل لها ان تعتمر بالحذاء ولكن يفضل ان تخلعه لانها قد تؤذي من حولها ولأنه أيضا يؤذي من منظره فمنه من يراه انه تقليلا لقدسية المكان وهذا مكان اكبر من ان يقلل قيمته.