بين اهل العلم انى الدواء الذي يتم حقنه في الوريد او في العضلات بواسطة الابر لا يفطر به الصائمين، وذالك بالتعليل انه لا يشبه الشراب والطعام وايضا لا يغني عنها، وقرر مجمع الفقه الاسلامي في الدورة العاشرة ان الحقن العلاجي الجلدي او العضلي او الوريدي لا يدخل من ضمن المفطرات وذالك بالاستثناء للسوائل والحقن المغذي وذالك للتوضيح ان اتخذا الابر العلاجية المباحة وهي التي لا يستعاض بها عن الاكل وعن الشرب ايضا وذالك مثل البنسلين، حيث يبحث العديد من الافراد عن الاجابات الصحيحة للافتاءات وذالك مثل التلقيح، هل التلقيح يفطر الصائم.

سؤال هل التلقيح يفطر الصائم

الاجابة كالتالي:

ان اخذ التلقيح ضد الكبد الوبائي يجوز صيامه، لان ذالك النوع من التطعيم لا يدخل في صنف المغذيات وايضا ينبغي ان الحقن المغذي التي تقوم مقام الاكل والشرب وذالك المحاليل السكرية او الملحية التي تعطى عن طريق الوريد تعد مغذية ويحصل فيها الفطر.

يبحث الكثير من الصائمين عن المفطرات التي تحدث، حيث ان الصيام هو الامساك عن كافة المفطرات سواء طعام او شراب او اي نوع من المفطرات ايضا، لذالك يعتبر التلقيح من الادوية التي تعطى للفرد وذالك عبر الابر، لذالك ان كل العلاجات التي تعطى للصائم عبر ذالك الابر والله اعلم تكون غير مفطرة للصائم لانها تهدف الى العلاج او مضاض.