من هو خازن الجنة، لقد بعث الله الأنبياء بالحق الى الناس ليهدوهم ويدخلوا في عبادة الله ويتركون عبادة ما لا يضر ولا ينفع فالله وحده بيده كل شيء بعث الله لكل قوم نبي يدهوهم الى عبادة الله وحده لا شريك له وانه هو الخالق وقد بعث الله عز وجل نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بالحق لهداية الناس الى الله وترك الشرك بالله واخراجهم من الظلمات الى النور وقد بعث الله نبينا محمد صلى الله عليه وسلم للناس كافة ومعه معجزة القران الكريم الذي انزله الله على نبيه الكريم في شهر رمضان ودعا الرسول صلى الله عليه والسلم الناس واخبرهم بان الله جعل الجنة مثوى وثواب لكل من يؤمن بالله.

خازن الجنة

وردت العديد من الاحاديث النبوية الشريفة عن الرسول صلى الله عليه وسلم ان رضوان هو خازن الجنة فعن حديث أنس عند ابن حبان في المجروحين، وابن عدي في الكامل، والعقيلي: أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: “إذا كان أول ليلة من رمضان نادى الله رضوان خازن الجنة فيقول: نَجِّد جنتي، وزينها للصائمين  ومن الاحاديث التي جاءت تؤكد على ان رضوان هو خازن الجنة حديث أبي بن كعب عند القضاعي في مسند الشهاب وهو حديث طويل وفيه: “وأيما مسلم قرأ يس وهو في سكرات الموت لم يقبض ملك الموت روحه حتى يجيئه رضوان خازن الجنة بشربة من الجنة فيشربها وهو على فراشه، فيقبض ملك الموت روحه وهو ريان”.

صفات الجنة

يصدق المسلمون بأن نعيم الجنة لا يوجد له وصف ليس له نظير ولا مطابق فيما يعلمه أهل الدنيا، قال الله في الحديث القدسي: «أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر، فاقرؤوا إن شئتم: لَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ” وقد اعد الله الجنة ثواب للصابرين المتقين الذين امنوا بالله ولم يجعلوا معه احد وناصروا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ونصروا الإسلام ورفعوا راية الحق.