من هو اول خياط، ان نبي الله إدريس عليه السلام هو ثاني نبي أرسله الله للناس بعد سيدنا آدم، وقد قال بعض العلماء أنه ولد في بابل في العراق، وهو أول من كتب في القلم، وهو أول من خاط الثياب ولبسها، وهو من أجداد نوح عليه السلام، وقد أخذ في أول عمره من علم شيث بن آدم، ولما كبر آتاه الله عز وجل النبوة، فنهى المفسدين من بني آدم عن مخالفة شريعة الله، فأطاعه القليل من قومه، وخالفه الكثيرين فقرر الرحيل عنهم، وأمر من أطاعه منهم بذلك فصعب عليهم الرحيل عن أوطانهم وتركها، فقالوا له: وأين نجد إذا رحلنا مثل بابل؟.. فقال: إذا هاجرنا لله رزقنا غيرها، فخرج ومن معه حتى وصلوا إلى أرض مصر، فرأوا نهر النيل فوقف على النيل وسبح الله، وظل إدريس مقيما في مصر يدعو الناس إلى الله وإلى مكارم الأخلاق..

سيدنا ادريس عليه السلام

لقد كان سيدنا ادريس عليه السلام متقن أيضا لفنون السياسة المدنية فقد علم قومه كيف يقومون ببناء المدن فبنوا في عهد سيدنا ادريس 188 مدينة وقد جعل سيدنا ادريس لكل مدينة علماء ومرشدين يعلمون الناس ويهدوهم الى طاعة الله وطاعة رسوله وقد اكد لاتباعه ان الأنبياء يكونون معصومين عن الأخطاء وانهم خالين تماما من العيوب الأخلاقية وكان العلماء يدعون الناس الى الامر بالمعروف والنهي عن المنكر والاستجابة لله.

من هو اول خياط

لقد كان سيدنا ادريس عليه السلام يمتهن الكثير من المهن والاعمال منها إقامة المدن وعلمهم كيفية العمارة وهو اول من قام بالخياطة والحياكة فهو اول من خاط الثياب وكان سيدنا ادريس عليه السلام يخيطها من نبات الكتان وكان الناس قبل زمن سيدنا ادريس عليه السلام يرتدون الملابس المخيطة من جلود الحيوانات التي يقومون باطيادها او قتلها وقد ذكر عن ادريس عليه السلام انه كان مع كل غرزة ابرة يذكر اسم الله ويسبحه فكان لا يدخل الابرة ولا يخرجها حتى يقول سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر ولم يكن سيدنا ادريس عليه السلام يمتهن فقط للحياكة ولكن الكثير من الحرف الاخرى.