قصة فيلم mother ويكيبيديا، الفيلم الفرنسي المشهور والمعروف الذي يعتبر من اكثر الافلام التي عليها بحث في الاونة الاخيرة نظرا للدراما والغموض الذي يحتويه هذا الفيلم الرائع والمميز الذي اصبح الشغل الشاغل للكثير من الاشخاص الذين يحبون الحصول على القصص المميزة والجميلة للافلام الرائعة، نظرا لشهرة الفيلم واقبال الكثير على مشاهدته اصبح البعض يريد التعرف على ما هي قصة فيلم مزر ويكيبيديا، وهو الامر الذي جعل هناك نسبة كبيرة من البحث على قصة هذا الفيلم الذي حاولنا التعرف على تفاصيلها الكاملة، حيث يظهر فيه البطلة تسترق النظر في ظلام قاعات السينما لوجوه المشاهدين المحيطين بها، ثم تتفرس في وجهوههم وهي تقرا تعبيرات الوجه ومدى تاثير الفيلم عليهم، وهو تلصص مغري جدا يغريك بان الفتاة البريئة في الفيلم تسترق السمع والنظر لزملائك في قاعة السينما لتعرف رايهم فيما يحدث امامكم على الشاشة خاصة اذا كان الفيلم محيرا كفيلم Mother الذي سوف نتعرف عليه حصريا، تابعونا الان مع قصة فيلم mother ويكيبيديا.

قصة فيلم mother ويكيبيديا

يحكي فيلم مزر عن زوجين يعيشان في منزل نائي، والزوج شاعر شهير يفتقد الالهام، والزوجة داعمه جدا، ويستقبلان زائرا وزوجته ويحكيان لهما كيف ان الزوج فقد المنزل من قبل في حريق كبير، ولم يتبقى من الحطام سوى كريستالة يحتفظ بها في مكتبه، ثم قابل زوجته التي اعادت له ولمنزله الحياة واعادت بنائه مرة اخرى، تتطور الأحداث سريعًا وتقع مشادة بين ابني الضيفين اللذين يأتيان فجأة ويقتل أحدهما الآخر، ثم يرحلان بعد أن توشك حياة أصحاب المنزل على الانتهاء، ثم تحمل الزوجة في طفل ويأتي الزوج الإلهام ويكتب قصيدة جديدة، ليبدأ الجزء المحموم من الفيلم والذي يتم تدمير كل شيء فيه حتى تحرق الزوجة في النهاية المنزل ويتحول قلبها لكريستالة جديدة يضعها الزوج في مكتبه ونرى البيت معمرًا مرة أخرى وزوجة أخرى تنام في الفراش.

وتفاصيل الفيلم عبارة عن رموز مشفرة تحتاج لايجاد الحل، حيث ان الزوجة هي الطبيعة الام، والزوج هو الرب، والضيفان هما ادم وحواء، وابناهما هما بقابيل وهابيل، ومعجبو الشاعر الذين دمروا كل شئ هم بنو البشر، والطفل الذي انجبته الام ودمروه هو الحياة، وتمسك الزوج بمعجبيه ومريدينه هو التسامح اللانهائي الذي يمنحه الله للبشر باستمرار، والكريستالة هي التي يستخرجها من قلب الزوجة بعد احتراق كل شئ هي الحياة التي تتجدد باستمرار رغم الدمار والصراع والفناء والبشر.