شهر رمضان شهر عظيم، فيه من المعاني الكثير، ففي رمضان الصبر والتحمل، وفيه البذل والعطاء، وفيه الشعور بالآخرين والإحساس بهم، ومن الجميل أن يتَنبّه الوالدين إلى استغلال شهر رمضان الفضيل لتعويد أبناءهم على الأعمال الحسنة وأفعال الخير، فهو فرصة يجب استثمارها لتعويد الأبناء منذ الصغر على العطاء من خلال تقديم الصدقات وضرورة تعليمهم على إعطاء الصدقات سرّاً لحفظ ماء وجه الفقير، كما يجب تعويدهم على أداء الصلوات في أوقاتها، والحرص على حفظ أدعية مختلفة والدُعاء بها أثناء الصيام، لكن يجب على الوالدين الحرص على الترفيه عن أبناءهم خلال فترة الصيام لترغيبهم فيه.

افكار رائعة للأطفال فى رمضان

إن شهر رمضان هو شهر العبادات والتقرب إلى الله، ولابد علينا من تحبيب الأطفال في شهر رمضان، وتأديبهم بآداب الصيام، واستغلاله لغرس القيم الحميدة وتأصيلها في نفوس الناشئة، ولذلك يجب على الوالدين التنويع بين العبادات والترفيه كي يزداد حُب الأطفال لشهر رمضان ويبتهجوا عند قدومه، هناك العديد من الأفكار الترفيهية الرائعة التي يمكن القيام بها خلال شهر رمضان وأثناء الصيام خاصة لتلهية الأطفال عن شعورهم بالإعياء بسبب الجوع والعطش، وهنا نقدم لكم بعض افكار رائعة للأطفال في رمضان، نذكر منها:

  • عمل لوحة بعنوان أخبرني هلال رمضان : وهو نشاط يتمثل ف لوحة تُجهزها الأم لأبناءها تحمل رسالة كل يوم بها معلومة عن الصيام أو تشجيع على الصدقة وعمل الخير، أو قصة تتعلق بشهر رمضان.
  • تحضير زينة لشهر رمضان وتعليقها على جدران المنزل.
  • صناعة فانوس رمضان بأدوات بسيطة متوفرة بالمنزل ويمكن الاستعانة بقنوات اليوتيوب لعمل ذلك بسهولة ويسر.
  • رواية قصة بسيطة للأبناء عن مظاهر شهر رمضان تثير فضولهم وتشدّ انتباههم على سبيل المثال : قصة عن فانوس رمضان، قصة عن مدفع رمضان، قصة عن زينة رمضان في الأحياء القديمة، قصة عن المسحراتي وهكذا.
  • تجهيز حلقات كرتون لها علاقة بشهر رمضان مثل: بوجي وطمطم، وبكار وذلك يختلف عن الكرتون الذي يشاهدونه خلال الإجازة.
  • شراء عرائس على شكل شخصيات كرتونية رمضانية، وتجهيز مسرح صعير داخل المنزل، وتأدية أدوار مختلفة بينكِ وبين طفلك، أو بين الأطفال مع بعضهم البعض.
  • لعبة إخفاء الأشياء، بحيث يقوم فرد من أفراد العائلة بإخفاء لعبة من الألعاب داخل المنزل، ثم يقوم بقية الأطفال بالبحث عنها في جو من المتعة.
  • التبرع بالأشياء: بحيث يمكن أن تطلب الأم من أبنائها الصغار تحديد لعبة جميلة من ألعابهم بهدف التبرع بها لأطفال صغار محتاجين، وبذلك نغرس في نفوسهم حب العطاء والتضحية.
  • مشاركة الأبناء في تعبئة أنواع من الحلوى في أكياس مزينة، ومن ثم توزيعها على الجيران والأصدقاء.
  • اللعب بالماء في الأيام الحارة: بحيث تملأ الأم البانيو بالماء مع وضع بعض الألعاب وترك الأطفال يلعبون ويلهون بالماء، والحرص على البقاء بمكان قريب منهم.

احرصي عزيزتي الأم على استغلال شهر رمضان في تربية الأبناء على القيم والمبادئ، وغرسها في نفوسهم وأفئدتهم، كما يجب أن تبقى صورة جميلة لشهر رمضان في ذاكرة الأطفال، فاجمعي ما بين العبادة والترفيه.