سعود بن عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود قد ولد في الكويت وذالك بتاريخ ثلاثة من شهر شوال وذالك في الخامس عشر من يناير 1902م، وتوفي في ثلاثة وعشرين من شهر فبراير عام 1969م، وهو ملك المملكة العربية السعودية، وهو ثاني ملوك المملكة والحاكم الخامس عشر من الاسرة الحاكمة آل سعود، حيث انه الابن الثاني من ابناء الملك عبد العزيز آل سعود تاذكور ومن زوجته، حيث ضحى بنت محمد عريعر وولد في نفس السنة التي عمل فيها على استعاد فيها الوالد الملك عبد العزيز آل رشيد، وهو الملك الوحيد من ملوك السعودية والذي عمل على الانتهاء في الحكم بالعزل من قبل افراد العائلة المالكة وليست بالوفاة.

قصة عزل الملك سعود

اصيب الملك سعود بن عبد العزيز في السنوات الاخيرة من حكمه بالامراض المتعددة ومنها آلام المفاصل وايضا ارتفاع ضغط الدم، حيث كان ذالك يستدعي الذهاب الى الخارج للعلاج، وذالك بسبب الامراض وايضا اشتداد عليه فذالك يجعله لا يقوى عى القيام بالعديد من الاعمال، وبدأت ذالك الوقت بالخلافات التي تظهر بينه وبين ولي العهد الامير فيصل الى اجتماع العلماء والامراء وذالك عقد في التاسع والعشرين من شهر مارس 1964م، حيث انه اصدر علماء الفتوى، وتنص على ان يبقى ملك على ان يعمل الامير فيصل بالتصريف لكل الامور في المملكة الداخلية وايضا الخارجية.

مهمات الملك سعود السياسية

وذالك بوجود الملك في البلاد او غياب ذالك عنها وذالك بعد ان تم صدور الفتوى، وايضا اصدر ابناء الملك عبد العزيز وكل الكبار لامراء آل سعود قرار موقع يؤيدون فيه الفتاوي والعلماء وطالبو فيه الامير فيصل وبكونه ولي للعهد وايضا رئيس للوزراء وذالك بالاسراع في تنفيذ الفتوى، وفي اليوم التاني قد اجتمع المجلس الوزاري وذالك برئاسة النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء الامير خالد بن عبد العزيز وايضا اتخذو القرارات بنقل السلطانة الملكية الى الامير فيصل وذالك بالاستناد على الفتاوي والقرارات وبذالك قد اصبح الامير فيصل بن عبد العزيز.

 

ان اولى المهمات السياسية التي وكلت للامير سعود السفارة الى دولة قطر وذالك في سنة 1334هـ، وذالك في اعقاب المعركة التي تسمى كنزان وحيث كانيبلغ الثالثة عشر من عمره وايضا يقود الوفود لمعالجة بعض المشاكل التي تتعلق بالاطراف في معركة كنزان ولبدء الصفحة الجديدة من العلاقات السعودية القطرية وايضا نجح في الاتمام لذالك المهمة، حيث انه اكتسب الخبرات الازمة في المحادثات السياسية وبدأ بالتدرج في توليه للمهمات العسكرية وايضا لسياسة الادارة من ذالك الوقت.