هل تجوز العمرة بدون محرم لاهل مكة، العمرة تشبه الحج في الكثير من الأمور بل هي أداء لأعمال الحج بشكل كامل ويُمكن تأديتها في أي وقت من السنة على خلاف الحج الذي له فقط ميعاد واحد في السنة، ولكن من الممكن أن تريد المرأة أن تُؤدي العمرة لوحدها ومن المعروف أن تأدية المرأة للعمرة في الإسلام لابد أن يكون معها محرم في طريقها للبيت الحرام إذ لا تصح عمرتها من غير ذلك، وهناك العديد من الشروط الاجبة على المرأة حين تُؤدي العمرة، ولكن هناك من يتساءل عن أداء المرأة للعمرة بدون محرم إن كانت من أهل مكة نظراً لقصر المسافة وأنها في نفس البلد.

تعريف العمرة

  • لغة: هي الزيارة والقصد.
  • اصطلاحاً: هي التعبد في بيت الله الحرام والسعي بين الصفا والمروة، والتحلل منها بالحلق أو التقصير، للعمر فضل عظيم فهي كفارة للذنوب ودليلها قول النبي صلى الله عليه وسلم:”العمرةُ إلى العمرةِ كفَّارَةٌ لمَا بينَهمَا، والحجُّ المبرورُ ليسَ لهُ جزاءٌ إلا الجنَّةُ”، وهي سبب نفي الذنوب والفقر، قول النبي صلى الله عليه وسلم:” تابِعوا بينَ الحجِّ والعمرةِ، فإنَّهما ينفِيانِ الفقرَ والذُّنوبَ، كما ينفي الْكيرُ خبثَ الحديدِ والذَّهبِ والفضَّةِ”، افضل اوقات تأدية العمرة في شهر رمضان المبارك، إذ تعدل حجة والدليل قول النبي صلى الله عليه وسلم:” فإنَّ عمرةً في رمضانَ تَقْضي حجةً معي”.

شروط العمرة للنساء

لابد من توفر مجموعة من الشروط في عمرة المرأة للبيت الحرام وهي كما يلي:

  • إخلاص النية لله تعالى قبل الخروج من المنزل.
  • عدم الخروج بزينةٍ أو عطرٍ نهى الرسول عن التبرج.
  • السفر مع محرمٍ، فالسفر دون محرم لا يصحّ، ويجب أن يكون عاقلاً بالغاً، جاء في حديث ابن عباس رضي الله عنهما أنّه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يخطب: (لا يخلوَنَّ رجلٌ بامرأةٍ إلا ومعها ذو محرمٍ. ولا تسافرُ المرأةُ إلا مع ذي محرمٍ).
  • عدم لبس ثيابٍ بيضاء غير ساترة، ويفضل ارتداء ملابس سوداء ساترة وغير مشابهةٍ للرجال، وعدم تغطية الوجه والكفين.
  • يجوز استخدام حبوب منع الحيض في وقت العمرة لأداء مناسك العمرة كاملةً إذا لم يكن بها مضرةٌ للجسم.
  • عند المرور بالميقات في أثناء الحيض يجوز الإحرام، فلا يشترط الطهارة، ويسنّ الاغتسال، تنظيف الجسم، وقصّ الأظافر إلى حين الاغتسال من الحيض.
  • حفظ اللسان طوال فترة العمرة من النميمية والغيبة واللغو، وعدم رفع الصوت والتلبية بصوتٍ منخفضٍ بحيث لا يسمعه الرجال.
  • الحذر من الاختلاط بالرجال، والمزاحمة بالطواف.
  • الحذر من قص الشعر أمام الناس وقت التحلل.

هل تجوز العمرة بدون محرم لاهل مكة

سؤال يتبادر لأهالي مكة المكرمة، والإجابة عنه كما يلي:

لا يشترط لها محرم إن كانت من أهالي مكة فهذا لا يعتبر سفراً، ومن العلماء يرى أنه سفر إلى عرفة والصواب انه ليس سفراً، ولكن الأحوط على المرأة أن يكون معها أحد يُلاحظ تنقلاتها، فالبيت الحرام هو مكان لإختلاط النساء والرجال ويتزاحم فيه الرجال والنساء، ويجوز لها أن تطوف وتسعى لم لم يكن معها أحد، لكن لو ذهبت مع أناس ثقات، مع نساء ثقات، ما يعتبر سفرا هذا.

هل يشترط المحرم للمرأة في العمرة إن كانت من أهل مكة