قصة مدينة بومبي، المُدن الموجودة في مُختلف دول العالم لها قِصص وحكايات تاريخية كونها لم تنشأ اليوم أو أمس بل غالبيتها كانت نشأتها قبل عشرات السنوات، ونتعرف اليوم على قصة مدينة بومبي وهي من المُدن الإيطالية التاريخية التي يقطن فيها قرابة العشرون ألف نسمة، وهي مدينة رومانية قديمة فيها الكثير من الأمكان الأثرية والتاريخية التي تعُود لعشرات السنوات، وهي واقعة على أعلى جبال بركان فيزوف ويصل إرتفاعها إلى حوالي 1.200 متر عن سطح البحر، وتقع مدينة بومبي بالقرب من خليج نابولي الإيطالي، شهدت خروج بركان مدمر في العام 79 ميلادي أتى على مدينة بومبي وكذلك هركولانيم ودمرها بالكامل بل وطمرها أسفل الأرض قبل أن يتم اكتشافها في القرن الثامن عشر.

ما هي قصة مدينة بومبي

تعود قصة مدينة بومبي لكونها مدينة بقيت مجهولة ومُختفية عن وجه الأرض بعد تعرضها لزلزال دمرها وبقيت تحت الأرض لمدة 1600 عام إلى أن تم اكتشافها في القرن الثامن عشر، ووجدوا الكثير من الأماكن الأثرية فيها التي تعود لآلاف السنين، وبدات البركان في ظهيرة 24 اغسطس من العام 97 ميلادي حيث جاء على شكل سُحب تصاعدية غطت الشمس وأصبح النهار ظلام، وحاول سكان مدينة بومبي الفرار من خلال البحر أو بالمكوث في منازلهم ولكن السرعة التي جاء بها الإعصار أتت على المدينة بالكامل وجاء توقيت الإعصار بالتزامن مع يوم إله النار الذي كان يطلق عليه في الرومان.

بقيت مدينة بومبي مفقودة من العام 79 وحتى العام 1748 حيث تم اعادة اكتشافها ووجدوا فيها الضحايا من سُكان المدينة ممن خسفت بهم الارض، وطمرتهم الرمال وبقيوا أسفل الارض حتى تم اكتشاف الجثث الخاصة بهم.