قصة ياجوج وماجوج مختصرة، أخبرنا رسول الله محمّد صلى الله عليه وسلّم بأنّ أحداث اخر الزمان كثيرة ومختلفة، ومنها ما يحدث تباعًا خلف بعضه البعض بسرعة غير ملحوظة، وهي علامات الساعة الكبرى، منها ظهور يأجوج ومأجوج، أما البعض الآخر فإنّه سيتوالى شيئًا فشيئًا وهناك مسافة بينها وبين غيرها.

قصة ياجوج وماجوج مختصرة هي القصة التي سنتعرف عليها الآن في هذه الفقرة التي تلي سطورنا، وبالإمكان المتابعة الآن للحصول على أي من المعلومات التي تخص قصة ياجوج وماجوج مختصرة.

قصة ياجوج وماجوج باختصار

قصة ياجوج وماجوج مختصرة، ظهر في الكثير من الكتب التي وردت نقلًا عن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم، وهم قبائل ورد بأنّ الاسكندر المقدون قد انشأ عليهم سدًا، ليعزلهم عن البشر، واقتحم الاسكندر المكان الذي يطقنوا فيه، ويُقال انّهم أقوام لا تمت للبشر بصِلة، سيخرجوا في آخر الزمان ليعيثوا في الأرض فسادًا، ويُقال انّهم يمروا على بحيرة طبرية يشربوها، وآخر واحد منهم لن يتمكّن من الشرب، ويقول كان هنا ماء.

أعلاه قد وفرنا لكم بعض المعلومات المختصرة عن ياجوج ومأجوج، وبالإمكان الآن الاستعانة بها في حال أراد أي منكم التعرف على التفاصيل التي تخصّ هؤلاء الأقوام الذي منعتهم ارادة الله تعالى من الخروج إلى البشر، ولكن قصة يأجوج ومأجوج بشكل مفصل سنوردها لكم في مقالات أخرى.