صحة حديث اذا بلغت الناس بشهر رمضان حرمت عليك النار كونه أحد الأحاديث المزعومة والتي يتم تداوُلها في الفترة التي تسبِق قدوم شهر رمضان، ويتم نشره في الكثير من الصفحات من باب التذكير بفضل التبليغ عن قدوم شهر رمضان كما ورد في النص، فالتبليغ بقدوم شهر رمضان المبارك كما هو مُتعارف عليه يتم عن الجهات المُختصة في رؤية وتحري الهلال التي بعد ثبوت الرؤية الشرعية لهلال شهر رمضان أو غيره من الشهور تقوم بالإخبار بموعد قدوم وبدء الشهر، وهذا ما يدعونا للتساؤل حول صحة حديث اذا بلغت الناس بشهر رمضان حرمت عليك النار ففي حالة صحته من المؤكد أنها فرصة لنيل رحمة الله وعدم الدخول في النار التي يخشاها الكثير مِنا في الآخرة، ويسعى جاهِداً من أجل الإبتعاد عنها.

ما صحة حديث اذا بلغت الناس بشهر رمضان حرمت عليك النار

وفق ما أجمع عليه أهل العلم ودور الحديث الشريف حول صحة حديث اذا بلغت الناس بشهر رمضان حرمت عليك النار فإنه لا وجود له، كما قالت بأنه لا فضيلة أو أجر لمن يبلغ غيره بقدوم شهر رمضان المبارك، ومما نراه من رسائل تصلنا على تطبيقات التراسل المُختلفة أو الهواتف ” شهر رمضان سوف يكون في الرابع والعشرين من إبريل ارجو ارسال الرسالة لغيرك، لقول النبي صلى الله عليه وسلم اذا سبق شخص بإخبار شخص آخر بالشهر المبارك حرمت عليه النار”، وهذا الحديث لم يرد في نصوص الحديث الشريف ولا في باب تحريم النار على الناس وتحري الهلال يكون في آخر يوم من شهر شعبان ولهذا فإنه لا صحة ولا أساس لهذا الحديث على المطلق.

في ضوء ما ذكرناه فإنه لا يوجد صحة حديث اذا بلغت الناس بشهر رمضان حرمت عليك النار، وكل ما جاء حول هذا الحديث هو مُجرد إفتراء لا أساس له من الصحة وندعوكم للحرص على عدم تداول هذه الرسائل حوله، لقول النبي صلى الله عليه وسلم ” من كذب علي متعمداً فليتبوأ مقعده من النار “