كل شخص منا يتساءل حول السبب الرئيسي لمنع السفر إلى تايلاند وما الأسباب التي أدت على اتخاذ المملكة العربية السعودية قرار منع السفر الى تايلاند، حيثُ هناك العديد من إشارات الاستفهام حول السبب الرئيسي لمنع السفر الى تايلاند، وحيثُ لا يسمح بالسفر إلى تايلاند إلى بعد موافقة من الجهات الرسمية السعودية، ويوجد بعض الاستثناءات للسفر إلى تايلاند، وسوف نذكر لكم القصة كاملة حول سبب منع السفر إلى تايلاند.

سبب منع السفر الى تايلاند

في عام 1989 في شهر يونيو، كان يعمل عامل تايلندي يدعي ” كرنكراي تيشمونغ” وهو من سكان قرية بينميبا شمال تايلند، وكان يعمل حارس بوابة قصر الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز آل سعود، حصل على ثقة ملاك القصر، وأصبح محل ثقة للحراسة، وفي أحد الأيام شاهد العامل زميله وهو يعمل على جهاز الإنذار الاوتوماتيكي للقصر، وسأله عما يفعله، حيثُ تمكن من حفظ الأرقام السرية التي توقف الجهاز عن العمل رغم جهله للغة الإنجليزية.

وفي أحد الأيام ذهب ملاك القصر إلى قضاء عطلة الصيف إلى أحد الدول الأوروبية، حيثُ تمكن العامل التايلندي من سرقة كافة المجوهرات المتواجد داخل الخزنة المتواجد في القصر، وعندما عاد ملاك القصر من إجازاتهم، اكتشفوا اختفاء المجوهرات والأموال التي كانت في الخزنة، حيثُ أبلغوا الجهات المعينة في الأمر، وتناولت الشكوك حول العامل التايلندي وتم إبلاغ الجهات التايلندية بالأمر وقاموا باعتقال كرنكراي واعترف بالسرقة التي قام بها، وسلم كل ما لديه من مجوهرات ونقود.

السبب الرئيسي لمنع السفر إلى تايلاند

حيثُ بعد مرور العديد من السنوات ترفض المملكة العربية السعودية عودة العلاقات مع تايلاند قبل تسليم المسرقات وكشف اسرار اغتيال المواطنين السعوديين، وكما لا تزال قضية قتل خمسة مواطنين سعوديين في العاصمة التايلاندية بانكوك وكان ذلك قبل عشرين عام، ولم تتمكن الشرطة من فك غموض الجريمة التي تسببت في اضرار دبلوماسية لبانكوك في ظل عجز واضح للأجهزة الأمنية التايلاندية عن الوصول للحقيقة.