سؤال شرح ابيات العقار الدامي، سؤال من ضمن أسئلة مادة اللغة العربية للصف الثالث الابتدائي للصف في المملكة العربية السعودية، ومن خلال هذا المقال سوف نوفر لكم شرح أبيات العقار الدامي وذلك للتسهيل على طلابنا وطالباتنا في فهم الدرس وفهم مادة اللغة العربية، ومن ضمن دورس مادة اللغة العربية أبيات العقار الدامي، ويقصد به المخدرات التي تذهب العقل وتزهق النفس، حيثُ إن للمخدرات العديد من الأخطار التي تعرض حياة الإنسان إلى الخطر فوق تناوله للمواد السامة وهي المخدرات، حيثُ يقوم الإنسان بإيذاء نفسه في المقام الأول ومن ثم يؤذي أفراد أسرته والمجتمع الذي يتواجد به، ونحن بدورنا سوف نقدم لكم شرح هذه الأبيات من خلال هذا المقال المقدم لكم، وذلك عبر موسوعة المحيط.

شرح ابيات العقار الدامي

إن القصيدة تصف حال مدمنين المخدرات عافانا الله وإياكم الوصول إليها والوقوع فيه، وسوف نوفر لكم شرح أبيات العقار الدامي من خلال هذه المقال، وهذا للتسهيل على الطلبة فهم شرح الابيات.

  • البيت رقم 1

يبدأ الشاعر قصيدته بالتحسر والألم لكثرة صرعى الشباب بسبب بائعي المخدر والمسكر ويتألم من أنهم كثيرون، ويتعجب أيضا من أنهم يحملون ماله علاقة بموتهم في خُفية كأنهم يحملون أكفانهم.

  • البيت رقم 2

ويصفهم بان أجسامهم منهكة مثل الخرق البالية، وتائهون، وغارقون في الوهم الكاذب كأنهم اشباح ليل واصبحوا اجساما لا تكاد تُرى.

  • البت رقم 3

وقد كانوا قبل ذلك يتصفون بالعزم والحزم والقدرة على التحمل ولديهم طموح رفيع يعلو يوما بعد يوم وكان لديهم استعدادا ونهجا قويما.

  • البيت رقم 4

يبدأ الشاعر بالاستفهام وغرضه الأسى والعتاب والتحذير من الوقوع في شراك الإدمان ويوضح الشاعر أن الآمال فيهم قد خابت وخاب انتظار الآباء لأبنائهم.

  • البيت رقم 5

وأمانيهم لبست الكفن قبل أجسادهم وماتت في الحياة وتسبب الإدمان بأسقامهم.

  • البت رقم 6

يكمل الشاعر وصف أحوال صرعى المخدرات ويقول:

هؤلاء الشباب تدمروا أصبحوا يعيشون في حياة طويلة مريرة من العذاب والظلام في يعيشون بين المخدرات والمسكرات كالأفاعي السامة التي تتلوى في حياتهم.

  • البت رقم 7

وتنتهي حياتهم كذوبان الشمع وتنتهي زهرة حياتهم بسبب العقار الدامي وسماه بالدامي للتعبير عن شدة أثره فهو كالجرح الذي يستمر نزفه.

  • البيت رقم 8

كل السابق يهون عند صفات بائع هذا السم فهو خسيس ليس في قلبه وئام ومح.

  • البت رقم 9

الشاعر يطالب بعقاب له أقسى من الإعدام لأنه شخص لئيم وخبيث.

  • البيت رقم 10

يحتاج عقاب يتعذب به كل عضو في جسمه وتذوب روحه من شدة العذاب.

  • البيت 11

فالوحوش المفترسة في الغابات تهرب منهم رعبا وخوفا لأن نفوسهم مليئة بالإجرام.

  • الأبيات رقم 12 و13و14

فهم أقسى من الوحوش المفترسة فالوحش يكتفي بفريسة واحدة في كل مرة بينما بائع السم ومروج المخدرات يقتل جماعات كثيرة في كل مرة.

 

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)