دعاء الوقاية من الامراض، الأَمراض والأسقام التي تظهر في العالم ويقف الأطِباء عاجزين أمامها تحمل الكثير من الدلالات على قدرة الله سبحانه وتعالى، وكيف أن هذا الإنسان الذي يعتقِد نفسه في مأمن من مكر الله فيعصيه ويجاهِر في العصيان لا يقوى على تحريك ساكِناً أمام فيروسات صغيرة تُصيبه وتَحِل به فيقف أمامها لا يقوى على الحِراك أو التخلُص مِنها، وكيف يتحول في وقت قصير من الصحة الكاملة التي ينعم بها إلى شخص سقيم يُعاني آلام المرض ولربما لا يَقوى على مُغادرة الفراش، وهذا يجعلنا نلجأ إلى الله سبحانه وتعالى ونحتمي بحماه كونه القادر على شفائنا وحمايتنا وإعادة صحتنا لنا، وهو من يُسبب الأسباب لذلك ولعل في دعاء الوقاية من الامراض وترديده سبباً في تحصين أنفسنا من هذه الأمراض المنتشرة حولنا.

افضل دعاء للوقاية من الامراض

الأدعِية صالحة لكافة الحالات التي نتقلب بينها بما فيها نزول المرض بِنا، ففي هذا الباب يُوجد الكثير من الأدعية ما بين القرآن الكريم والسُنة النبوية والتي يُمكن الإستعانة بها وهي دعاء للوقاية من الامراض، تحمينا من الإصابة بالأمراض خاصة تِلك التي أخذت في الإنتشار والتي لم يتوصل الأطباء لعلاج لها وهي التي يُطلق عليها الأمراض الخبيثة، ولعل في فيروس كورونا الذي ظهر في العالم وأخذ بالإنتشار سبباً يدعونا لتحصين أنفسنا وذوينا بهذه الأدعية، ومنها ما يلي /

  • تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير
  • الاستعاذة بالله مِنْ الْبَرَصِ، وَالْجُنُونِ، وَالْجُذَامِ، وَمِنْ سَيِّئْ الْأَسْقَامِ
  • أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ
  • بِسْمِ اللَّهِ الَّذِى لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِى الْأَرْضِ وَلَا فِى السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ
  • اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجاءة نقمتك وجميع سخطك
  • حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ، عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ، وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ.
  • اللهم إني أسألُك العافيةَ في الدنيا والآخرةِ، اللهم إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في ديني ودنياي وأهلي ومالي، اللهم استرْ عورتي وآمنْ روعاتي، اللهم احفظْني مِن بين يديَّ ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي، وأعوذُ بعظمتِك أن أُغتالَ مِن تحتي.

بخلاف الأدعية فإن التحصن بالقرآن الكريم وقراءة آية الكرسي والسور القرآنية القصيرة ما بين المعوذتين وسورة الإخلاص والمواضبة عليها بشكل يومي، وكذلك قراءة الاذكار اليومية خاصة أذكار الصباح والمساء والحفاظ على الصلوات اليومية الخمسة في مواعيدها فالوضوء من أسباب الحفاظ على الصحة كونه يخلصنا من آثار الفيروسات التي قد تعلق بنا خلال ملامستنا للآخرين، والمحافظة على الإستغفار بشكل يومي يجعلنا نحظى برضا الله سبحانه وتعالى عنا.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)