من الأشهر الحرم التي تم ذكرها من الله عز وجل في القرآن الكريم هو شهر رجب، وقد جعل الله لهذا الشهر مكانة خاصة عند جميع المسلمين، وقد وضح نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ما ورد في القرآن الكريم، حيث وضح الأشهر الحرم وهي شهر رجب، شهر ذي القعدة، شهر ذو الحجة، شهر محرم، وقد قال نبينا الكريم في خطب حجة الوداع ( إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السموات والأرض، السنة اثنا عشر شهراً، منها أربعة حرم، ثلاث متواليات: ذو القعدة وذو الحجة والمحرم، ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان )، لذلك يتساءل الكثير عن هل شهر رجب تضاعف فيه الحسنات، هذا ما نجيبكم عليه خلال هذه المقالة.

تضاعف الحسنات في شهر رجب

كما أسلفنا بأن الشهر الحرم ومنهم شهر رجب لهم مكانة خاصة عند المسلمين، حيث نهانا ربنا عز وجل عن ظلم الناس فيهم، أو ارتكاب أي اثم، وقد قال علماء الدين بأن الثواب في شهر رجب مضاعف، بمعنى أن الحسنات تضاعف في شهر رجب، وأيضا الآثام فيه مضاعفة.

قال الإمام القرطبي عن شهر رجب والأشهر الحرم بشكل عام ( لا تظلموا فيهن أنفسكم بارتكاب الذنوب؛ لأن الله سبحانه إذا عظم شيئًا من جهة واحدة صارت له حرمة واحدة، وإذا عظمه من جهتين أو جهات صارت حرمته متعددة، فيضاعف فيه العقاب بالعمل السيء، كما يضاعف الثواب بالعمل الصالح، فإن من أطاع الله في الشهر الحرام في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في الشهر الحلال في البلد الحرام، ومن أطاعه في الشهر الحلال في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في شهر حلال في بلد حلال ).

هل شهر رجب تضاعف فيه الحسنات

 

وهنا نكون قد وصلنا واياكم لنهاية المقالة، والتي عرضنا عليكم من خلالها اجابة سؤال هل شهر رجب تضاعف فيه الحسنات، وهو من الأشهر الحرم التي جعل الله لها مكانة خاصة عند جميع المسلمين، والذي تضاعف فيه الحسنات، وكذلك تضاعف فيه السيئات، كما ورد عن علماء الدين، دمتم بود.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)