عند التعامل مع الافراد المصابين بالاعاقات سواء ان كانت الاعاقة عقلية او ان كانت جسدية او ان كانت حسية، يجب المعاملة معهم تكون بطرق مماثلة للمعاملة التي نبادل فيها الافراد الطبيعيين، وبذالك ان لم يكن مألوف لدينا وايضا كيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة، ولا يوجد اي شك ان احتمالية التكلم بأي شيء نعهم يزعجهم او يسيء بالتصرف معهم وذالك يكون بغير قصد لذالك من الافضل مراعات الامور الاتية عند التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة.

الصبر عند الحديث مع ذوي الاحتياجات الخاصة

ان الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة من الطبيعي ان يستغرقون وقت طويل في استخدام المرافق العامة وذالك يكون على سبيل الصعود الى الدرج، او غير ذالك من الامور، لذالك يجب ان نعطيهم وقت كافي وفرصة كاملة لان يفعلوا ما يريدون وان لا يتم الاستياء منهم او السخرية عليه او الغضب منهم، وان لا يطلب من ذوي الاحتياجات الخاصة الاستعجال، وذالك لضعفهم، فلا بد من التكيف مع قدرات ذوي الاحتياجات الخاصة.

الحديث معهم بشكل مباشر

يتحدث الافراد مع الافراد ذوي الاحتياجات الخاصة ولا يتحدثون معهم بشكل مباشر، وذالك يؤثر عليهم بشكل سلبي، حيث ان من الخطأ الاعتقاد بأن الشخص ذو الاحتياجات الخاصة لديه مشاكل عقلية، حيث انه قادر على السماع وايضا الفهم والتحدث بشكل طبيعي، وذالك الامر يحزن الفرد المعاق، لذالك يجب علينا الانتباه عند ذالك الموقف او ذالك النقطة والتحدث معه بشكل مباشر.

فئات ذوي الاحتياجات الخاصة

يصنف الافراد من ذوي الاحتياجات الخاصة الى العديد من الفئات وهي:

  • الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والذين يعتبر هم المجتمع مختلفين عن الافراد الاخرين حيث يصنفوا الى، الاعاقة البصرية ، والاعاقة السمعية، والاعاقة الجسدية والاعاقة العقلية، والاعاقة الانفعالية، وصعوبات التعلم والتفوق العقلي والاطرابات الكلامية واللغوية.
  • الاطفال تحت الاخطار، وهم الاطفال التي تكون حالاتهم غير معروفة او الغير محدودة وذالك على انهم عاجزين او معاقين او غير ذالك ولكن يكون معروف ان لديهم فرص كبيرة للتعرض لاعاقات ما، حيث يطلق مصطلح الاطفال تحت الخطر وذالك على الرضيع او الاطفال قبل دخولهم للمدرسة

الاعاقة الجسدية

تعرف الاعاقة حسب التعريف من منظمة الصحة العالمية على انها العجز في وظيفة الجسم او الهيكلية او التقيدات للنشاطات الجسمية حيث يصعب على المعاق ان يمارس المهنة او العمل في اي حالة على القدرة الشخصية وايضا على القيام بالوظائف الاساسية في حياته ومثال ذالك العناية النفسية او ممارسة العلاقة الاجتماعية والنشاطات، حيث انها تجعل الفرد الماق غير قادر على الاكتفاء الذاتي وايضا بحاجة مستمرة الى مساعدة الاخرين، وايضا الاستراتيجيات الخاصة بالتربية والتعامل معه، وايضا يعرف المعاق بأنه الفرد الغير قادر على الاستغلال للمهارات الجسدية وذالك بشكل فعال كما هو متواجد في الاشخاص السليمين ونتيجة لاعاقة الظاهرة المرئية مثل التي تكون في الاطراف او الرؤية او السمع.

لذالك مهما ان كانت نوع الاعاقة الجسدية للافراد لا يستوجب ان نقلل من قيمة الفرد والقدرات بين افراد المجتمع، بل يجب دعمهم وايضا تشجيعهم وتنمية القدرات ليكون مصدر للعطاء في المجتمع لا عالة عليه وعلى ذويهم ايضا حيث سجلت الحالات بشكل كبير من الحالات وايضا تشجيعهم وتنمية القدرات وذالك ليكون مصدر للعطاء في المجتمع.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)