قصيدة عن عيد الام مكتوبة، القصيدة الجميلة والرائعة والمعبرة عن الام التي تعتبر هي من اغلى الناس في حياتنا، والتي هي من تعبت من اجلنا وقدمت الكثير من العطاء الذي لو نريد سداده لن نستطيع ان نحصيه، فالام كلمة صغيرة وحروفها قليلة وتحتوي على اكبر معاني العطاء والحب والحنان والتضحية، وهي النهر الذي لا يجف ولا ينضب عن العطاء، ودوما تتدفق بالحب والعطف والحنان الذي لا ينتهي، وهي الصدر الحنون الذي تلقى عليه راسك وتشكو اليه الهموم والمتاعب، كما ان الام هي التي تعطي ولا تنتظر اي مقابل للعطاء الذي تقدمه من اي احد، وهي التي ترد جميلها عليك ولو بقدر ذرة صغيرة، لانها سبب الوجود في الحياة وسبب النجاح وهي من تعطي الدم والصحة لكي نكبر وننشأ نشاة صحيحة وسليمة وهي العون لنا في هذه الدنيا وتحت اقدامها الجنة، تابعوا معنا الان اجمل قصيدة عن عيد الام مكتوبة.

قصيدة عن عيد الام مكتوبة

عيد الام هو الاحتفال الذي ظهر حديثا مطلع القرن العشرين والذي ياتي من باب تكريم الامهات والامومة ورابطة الام بابنائها وتاثير الامهات على المجتمعات، وياتي هذا من باب تذكير الابناء بامهاتهم في هذا اليوم، بسبب اهمال الكثير من الابناء امهاتهم في الدول الاوروبية، وقد اهتم الدين الاسلامي بالام اهتماما كبير، وجعل الاحسان اليها من الاحسان لله عز وجل، لذل سوف نقدم لكم اجمل قصيدة عن عيد الام مكتوبة وجميلة.

إليك يا أمي قبلات بعدد المخلوقات

وأعظم التحيات والتمنيات

يا أوّل حب في حياتي

حبك متدفق في دمي ولن ينتهي إلى الممات

مهما تكلمت عنك ولكن تعجز الكلمات

عن وصف أم ليست كالأمهات

قد يكون أي شيء وهم ومن المحتمل أن كل شيء خيال

ربما الحياة كذبة لكنك يا أمي حقيقة

فالشمس تشرق وتغرب ونور وجهك لا يغرب

فصول السنة متقلبة وجمال روحك ثابت

عبير الورد ينتهي وعبير ابتسامتك لا يزول

لكل شيء نهاية ودفء قلبك لا ينتهي

قصيدة احن الى خبز امي لمحمود درويش

أحنُّ إلى خبز أمي

وقهوة أُمي

ولمسة أُمي

وتكبر فيَّ الطفولةُ

يوماً على صدر يومِ

وأعشَقُ عمرِي لأني

إذا مُتُّ

أخجل من دمع أُمي

خذيني ، إذا عدتُ يوماً

وشاحاً لهُدْبِكْ

وغطّي عظامي بعشب

تعمَّد من طهر كعبك

وشُدّي وثاقي

بخصلة شعر

بخيطٍ يلوَّح في ذيل ثوبك

عساني أصيرُ إلهاً

إلهاً أصيرْ.

إذا ما لمستُ قرارة قلبك

ضعيني , إذا ما رجعتُ

وقوداً بتنور ناركْ

وحبل غسيل على سطح دارك

لأني فقدتُ الوقوف

بدون صلاة نهارك

هَرِمْتُ فردّي نجوم الطفولة

حتى أُشارك

صغار العصافير

درب الرجوع

لعُشِّ انتظارِك