انشاء عن الاخ الصالح للصف الثاني متوسط، توجد العديد من العلاقات الاجتماعية المختلفة التي يعيشها الإنسان، ومن بينها علاقات قريبة مثل العلاقات الأسرية وعلاقات أخرى مثل الصداقة وغيرها من العلاقات الأخرى، ومن أقرب ما يكون للإنسان هو الأخ، والذي له قيمة كبيرة جدا في الوجود فهو الناصح  لأخيه، وهو الذي يقدم له الدعم في أوقات الشدة والأوقات الصعبة، وهنا يمكننا أن نكتب انشاء عن الاخ الصالح للصف الثاني متوسط، يبين قيمته وأهميته.

انشاء عن الاخ الصالح للصف الثاني متوسط

إن من أسمى العلاقات الاجتماعية المهمة والتي ذكرها الإسلام في الآيات القرآنية وفي الأحاديث النبوية الشريفة هو إنشاء عن الأخ، حيث أن الأخ الصالح هو الأخ الذي ينصح بالخير، ويهدي من يرافقه في دروب القرآن وفي الحياة المنيرة للمسلمين ولطريق الإسلام.

وللأخ الصالح صفات يتصف بها، ومن أهمها التقرب لله، وحث من حوله على القرب من الله عز وجل، وتقديم النصائح والبعد عن فعل الشر، ومن المهم التعرف على الأخ الصالح ومصادقته، وهنا نكتب انشاء عن الأخ مع مقدمة وخاتمة وابيات شعرية عن الأخ الصالح يمكن الاستشهاد بها.

مقدمة انشاء عن الأخ

أخوك الذي يحميك في الغيب جاهدا * ويستر ما تأتي من السوء والقبح

وينشر ما يرضيك في الناس معلنا * ويغضي ولا يألو من البر والنصح

الأخ الصالح من أجمل كنوز الدنيا التي يمكن الحصول عليها، فوجوده نعمة كبيرة من الله عز وجل، لأنه السند في الخير، والناصح لتقوى الله عز وجل والتقرب من الله، كما أن الأخ الصالح والصديق الصالح يكون قريبا جدا لصديقه في طريق الخير والهداية والبعد عن الشر وعن الأمور التي تغضب الله وقد تؤذي الآخرين.

شاهد أيضا: مقدمة انشاء عن الأم الحنونة مكتوبة

حديث عن الأخ الصالح ومكانته

للأخ الصالح مكانة مهمة جدا في المجتمع وعند الفرد، لما له من تأثير كبير على من حوله، حيث أن الدين الإسلامي دين الرحمة ودين المحبة، وهو الدين الذي يدعونا لحسن الخلق والتقرب من الله عز وجل، ويحتاج الإنسان للثبات على هذا الطريق الصحيح بالدعاء وباختيار الأخر الصالح.

ووجود الإخوة الصالحون مهم جدا، لأنهم يشدون الإنسان، وقال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم: “مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى”.

كما أن الأخ الصالح المسلم له حقوق وعليه واجبات تجاه أخيه وصديقه، وقد قال صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف: “المسلم أخو المسلم لا يظلمه و لا يُسلمه و من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته و من فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة و من ستر مسلمًا ستره الله يوم القيامة”.

شعر عن الأخ الصالح

تحدث الكثير من الشعراء عن الأخ الصالح، وعن مكانته الكبيرة جدا لأن وجود الأخ الصالح كنز كبير جدا، وهنا نضع أهم ما قاله الشعراء عن الأخ الصالح، وما يمكن الاستشهاد به في موضع الانشاء لتعزيز الأفكار التي يتم الكتابة فيها:

  • قال مسلم بن الوليد:

أَخٌ لِيَ مَستورُ الطِباعِ جَعَلتَهُ * مَكانَ الرِضى حَتّى اِستَقَلَّ بِهِ الوُدُّ

  • قال الطغرائي:

جامل أخاك إذا استربت بوده * وانظر به عقب الزمان العائد

فإن استمر به الفساد فخله * فالعضو يُقطع للفساد الزائد

  • قال عقيل بن هاشم:

احفظ أخاك وسارع في مسرته * حتى يرى منك في أعدائه

خبر أخوك سيفك إن نابتك نائبة * وشمرت نكبة في عطفها زور

  • قال أبو العتاهية:

إن أخاك الحق من يسعى معك * ومن يضر نفسه لينفعك

ومن إذا صرف زمان صدعك * بدد شمل نفسه ليجمعك

  • قال حسان بن ثابت:

أخلاءُ الرخاءِ هم كثير * وَلكن في البلاء هم قليل

فلا يغررك خلة من تؤاخي * فما لك عندَ نائبَة خليل

  • قال المرقش الأصغر:

أخوك الذي إن أحوجتك ملمة * من الدهر لم يبرح لها الدهر واجما

وليس أخوك بالذي إن تشعبت * عليك أمور ظل يلحاك لائما

شاهد أيضا: انشاء عن الوفاء للصف الثاني متوسط

خاتمة الانشاء عن الاخ الصالح الصف الثاني متوسط

إن خلاصة ما يمكن قوله في نهاية انشاء عن الأخ هو ما وصى لقمان عليه السلام به ابنه، وذكر له أن أول شيء يكسبه بعد الإيمان بالله هو الأخ الصادق، لأنه مثل الشجرة، والتي إن جلست في ظلها أظلتك، والتي أن أخذت منها أطعمتك، وهذا ما يجب الوصول إليه عن الأخ الصال الذي لا يعوض.

شاهد أيضا: انشاء عن التنجيم للصف الخامس الاعدادي

كتبنا هنا انشاء عن الاخ الصالح للصف الثاني متوسط، والتي تعد من أهم المواضيع التي يمكن البحث عنها والتي يمكن الكتابة بها، حيث أنه تبين قيمة الأخ الصالح وما له من دور كبير جدا في صلاح غيره وتوجيه وتقويم من حوله من الأشخاص.