متى يجوز التداوي بالمحرم،  وكما وأنه قد زادت التساؤلات المختلفة التي تتعلق بالتعرف على جواز التداوي بالمحرم، وكما هو معروف على أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قد نهي عن التداوي بالمحرمات والتي تتمثل في الخمر،  وحتى وأننا جميعاً نعلم المضار الكثيرة إلى الخمور والمسكرات بكافة أنواعها المختلفة، وكافة الدول الاي تنتشر بها هذه المحرمات يزيد انتشار الأمراض وعدد الوفيات فيها، ومنها بريطانيا بحيث أنه  يموت فيها كل سنة أكثر من 200 ألف شخص ويكون ذلك بسبب الإدمان على الخمور والتي تعتبر من المحرمات، ومن خلال مقالنا هذا سنتعرف على متى يجوز التداوي بالمحرم، وعلى كافة الأمور المختلفة التي تتعلق بها، والتي من أهمها معرفة التداوي في الكتاب والسنة.

متى يجوز التداوي بالمحرم

وكما وأننا تعرف على أن الشريعة الإسلامية قد وضعت من أجل العديد من الأمور المختلفة والتي من أهمها  المحافظة على الضروريات الخمسة والتي تتمثل في  الدين والنفس والنسل وكذلك المال وبالإضافة الى العقل، وبحيث أنه قد زادت التساؤلات من قبل الكثير من الأشخاص التي تدور حول معرفة متى يكون إجازة في التداوي بالمحرم، وكما وتتمثل أبرز المعلومات التي تتعلق في متى يجوز التداوي بالمحرم فيما يلي:

  • بحيث أن الشريعة الإسلامية قد أباحت التداوي بكل صورة ويكون ذلك طالما كان مباح وليس من المحرمات، وبحيث أنها قد أباحت التداوي بالمحرم والنجس عند الضرورة القصوى، وذلك يكون عن عدم وجود بديل على الراجح في كافة أقوال الفقهاء وكما وأن ذلك يتضمن قول الله سبحانه وتعالى:” فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ”.
  • وحتى وأنه قد واصل مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية والتي تتمثل في العديد من الأمور المختلفة والتي تتمثل في  أن يكون ذلك الدواء يتضمن إشراف لجنة طبية مختصة أي أن هذه اللجنة هي التي  تُحدد كِمِّيَّته وحتى وأنها تأذن بالتداوي به. ولكن اذا كان هناك زيادة عن الاستعمال بما قد تم تحديده من قبل اللجنة الطبية فيكون هناك حرام سواء أكان في استخدامه أو تعاطيه وذلك يكون لأن الضرورة تقدر بقدرها.
  • ولكن كما هو معروف على أن هناك البديلٌ من العديد من الأدوية المباحة، وذلك يكون غني عن استعمال هذه الأدوية ومن هنا يكون لا يجوز شرعًا في تناول الأدوية المحرَّمة، والذي يتم إقرارها من قبل اللجان الطبية المتخصصة، وذلك لأنه قد تم الإفادة من قبل العديد اللجان الطبية المتخصصة، على أنه لا بد من أخذ هذا الدواء الذي به شيء من النجاسات ويكون ذلك لأنه لا بديل له، ففي هذه الحالة يُجب أن يتم الأخذ من هذا الدواء على قدر الضرورة فقط ولا يمكن الزيادة في ذلك.

شاهد أيضاً: متى يجوز الافطار للمسافر

التداوي في الكتاب والسنة

وكما وأن التداوي له الأهمية الكبيرة في حياة كافة المسلمين وذلك يكون من أجل أن يعيش المسلم صحيح البدن والعقل، وكذلك يكون من أجل أن يعبد الله عز وجل، ويعمر الأرض في طاعته ولذلك قد جاء في الكتاب والسنة الحث على التداوي والعمل على الإرشاد إليه من قبل الكثير من اللجان المختلفة، وكما وتتمثل أبرز المعلومات التي تتعلق بالتداوي في الكتاب والسنة فيما يلي:

  • من كتاب الله عز وجل قوله تعالى:”  وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ، ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ”، إخبار من الله سبحانه وتعالي العسل شفاء إلى الناس.
  • وكذلك قوله تعالى :” ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ”.
  • وكما وأنه قد أرشد النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمته إلى التداوي وحث عليه بصحيح مسلم، وحتى وأنه قد روي عن جابر رضي الله عنه أن على أن رسول الله صلى الله عليه وسلم:” لكل داء دواء، فإذا أصيب دواء الداء برأ بإذن الله عز وجل”.

شاهد أيضاً: التداوي بالحقن في نهار رمضان

الاستشفاء بالقرآن الكريم

وكما وأن القرآن الكريم هو شفاء لكل ما بالصدور من الأمراض المختلفة والتي تتمثل في أمراض الشبهات وكذلك في الوساوس، وحتى وأنه شفاء الأبدان  من كافة الأسقام التي يتعرض لها، وذلك تأكيداً لقوله تعالى في كتابه الكريم، قال تعالى:”  وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ”، وحتى وأن الاستشفاء بالقرآن الكريم هو من هدي الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وبحيث أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم كان إذا اشتكي الما يقرأ سورة قل هو الله أحد”.

شاهد أيضاً: افضل انواع المكملات الغذائية واسعارها

والى هنا نصل الى ختام مقالنا والذي كان بعنوان متى يجوز التداوي بالمحرم، فقد تعرفنا على كافة الأمور المختلفة التي تتعلق به، وكما وقد تطرقنا الى التعرف على أهم المعلومات التي تتعلق بالاستشفاء بالقرآن الكريم وكذلك على لتعرف على التداوي بالكتاب والسنة، وبالإضافة الى التعرف على جواز التداوي بالمحرم.