علاج التهاب البول تجربتي مع التهاب البول، مما لا شك من ذكره أنها واحدة من أهم وأبرز المشاكل التي يُعاني منها الإنسان، حيثُ أنها تكون ناجمة عن عدة أسباب التي أبرزها هي دخول البكتيريا إلى المثانة أو الكلى أو غيرها، ويُمكن أيضاً أن تكون بسبب تناول الأملاح بكثرة والطعام الغني بالشطة والفلفل، ومنها يتم تراكم الأملاح وقلة امتصاص الماء في الجسم، بالتالي ينتج عنها التهاب البول، ويتم علاجها من خلال المضادات الحيوية والإكثار من تناول المياه، كما أنه يتم التخفيف من حدة الأعراض بالبداية وهو الأهم لعدم تفاقم المشكلة، وهُنا في مقالنا سوف نتناول بالحديث عن علاج التهاب البول تجربتي مع التهاب البول.

ما هو التهاب البول

يُعتبر مرض وقد سُمي بعدوى المسالك البولية، إذ أنها تُصيب عدة أجزاء متنوعة من الجهاز البولي، مثل الحالب، الإحليل، الكلى، والتي هي الأصعب من بينهم، ويتم علاجها من خلال تخفيف حدة الأعراض، وإعطاء المضاد الحيوي المناسب للقضاء على البكتيريا وتجنب المضاعفات الخطرة التي يُمكن أن تصيب الإنسان، ويُشار بالذكر أن التهاب البول أحد الأمراض الشائعة التي يُصاب بِها الكثير من الناس، والتي تكون ناجمة بالرقم الاول من تناول الاطعمة الغنية بالأملاح والطعام الحارق والفلفل بكثرة، والجدير بالذكر أن النساء هم الأكثر عرضة للإصابة بعدوى المسالك البولية من الرجال، والتي هي تطول في فترة العلاج أكثر.

أعراض التهاب البول

الجدير بالذكر أن لكل مرض أعراض يشعر بِها الإنسان قبل أن يتم تشخيص المرض، حيثُ أنها الإشارة والعلامة التي يشكي منها الإنسان، ويتنبأ بأن هُنالك خلل في عضو من أعضاءه، لاسيما أنّ التهاب البول يطرأ عليه مجموعة من الأعراض التي تكون واضحة على الإنسان ويشعر بِها، وإليهم أبرزها في النقاط التالية:

  • حرقان في البول.
  • الحاجة للتبول، ولا يوجد بول.
  • وجود الدم في البول.
  • رائحة قوية وكريهة للبول.
  • آلام في الحوض خاصة عند النساء.
  • لون البول شبه لون الشاي أو الكولا.
  • آلام في المستقيم عند الرجال.
  • يشعر بالإرهاق والتعب.

أما أعراض التهابات الجهاز البولي العلوية نذكرها لكم فيما يلي:

  • آلام في أسفل البطن والظهر.
  • يشعر بالغثيان.
  • أن يرغب بالقيء.
  • قشعريرة وحمى.

شاهد أيضاً: تجربتي مع لبان الذكر للتجاعيد وشد الوجه 2023 | كيف يصنع كريم لبان الذكر للوجه

أسباب التهاب المسالك البولية

هُنالك مجموعة من الأسباب التي من خلالها يُصاب الإنسان بعدوى المسالك البولية، ونعرضها لكم في السطور التالية:

  • حبس البول لفترات طويلة.
  • الإصابة بعدوى في المثانة.
  • الإصابة بعدوى في الإحليل.
  • استخدام أنواع معينة من أساليب منع الحمل.
  • عدم التخلص من البول بشكل كامل.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل ضعف المناعة ومرض السكر.
  • زيادة النشاط الجنسي.
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر على الكليتين.
  • حدوث انسداد في المسالك البولية.
  • تركيب قسطرة.
  • الخضوع لجراحة في المسالك البولية.
  • وجود تاريخ من الإصابة بالتهاب المسالك البولية المتكررة.

علاج التهاب البول تجربتي

أشارت إحدهن من الذين عانوا من التهاب قررت بخوض تجربة العديد من العلاجات المنزلية التي سمعت عنها، حيث قالت قمت بتجربة شرب عصير التوت البري، والذي يكون من المفروض مفيد في الوقاية من عدوى المسالك البولية، وكذلك شربت الكثير من الماء وتجنبت الكافيين والكحول، وأدى إلى تهيج المثانة، وكذلك حاولت بتناول مضاد آخر والذي يفترض في المساعدة في طرد البكتيريا من المسالك البولية، بعد الأيام القليلة من متابعة العلاجات المنزلية هذه.

حيثُ أكملت حديثها بأنها بدأت بالشعور بالتحسن، وقد اختفى الإحساس بالحرقة عندما أتبول ولم أضطر إلى الذهاب إلى الحمام بشكل كبير، وذلك بعد أسبوع، وأن الأعراض بدأت في الظهور، وفي هذه المرحلة قررت برؤية الطبيب ووصف دورة من المضادات الحيوية بعد أن انتهيت من المضادات الحيوية اختفت التهاب المسالك البولية بشكل نهائي.

وقد روت سيدة أخرى أصبت بالتهاب في المسالك البولية قبل سنوات سابقة وقام الطبيب بوصف العديد من المضادات الحيوية، والتي تم انتهائها من الدورة، ولكن هذه العدوى عادت وقد وصف إلى مضاد حيوي، ولكن لم ينجح، وأن الأمر انتهى بي من خلال تجربة العديد من المضادات الحيوية المتنوعة قبل وجود واحد يعمل، وأن هذه التجربة محبطة، ولكن تعلمت العديد من المضادات الحيوية المتنوعة وكيفية عملها.

شاهد أيضاً: علامات الشفاء من قرحة عنق الرحم وتجربتي مع الشفاء من القرحة

علاج بكتيريا التهاب البول

نِجد أنه يتم علاج التهاب البول بداية بالإكثار من شرب السوائل، ومن ثم عمل مزرعة ليتم إتخاذ المضاد الحيوي المناسب، كما يجب على المريض الإبتعاد بشكل قاطع عن الأكل الحارق والمالح الكثير، التي لها دور بارز في تفاقم مشكلة التهاب البول، وإليكم هُنا أهم المضادات الحيوية التي يتم استخدامها في علاج بكتيريا التهاب البول:

  • السيفاليكسين (Cephalexin).
  • السيفترياكسون (Ceftriaxone).
  • تريميثوبريم سلفاميثوكسازول.
  • النتروفورانتوين (Nitrofurantoin).
  • الأموكسيسيلين (Amoxicillin).
  • الدوكسيسيكلين (Doxycycline).
  • السيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin).

توصلنا إلى خِتام مقالنا وقد تعرفنا وياكم من خلاله على علاج التهاب البول تجربتي، بالإضافة إلى أهم أسباب التهاب البول والمسالك البولية، والأعراض التي يشعر بِها الإنسان المصاب، والعلاج المناسب لها.