بالرجوع الى مصادر التعلم المختلفة اكتب ترجمة موجزة عن أحد الأعلام المذكورين في إحدى المدرستين، وهي من بين الأسئلة التعليمية التي يتوقف معها الطلبة ويسعى للتعرف على الإجابات الصحيحة الخاصة بها، والتي يجب على الطلبة أن يجيبوا عنها لما تحمله من أهمية كونها أسئلة تتكرر في الكثير من الإخبتارات المدرسية الخاصة بهذه المادة، وق نجحنا في الحصول على إجابة سؤال بالرجوع الى مصادر التعلم المختلفة اكتب ترجمة موجزة عن أحد الأعلام المذكورين في إحدى المدرستن فالمدارس التي وردت فيها يتعين على الطالب الإلمام بها كاملة والتعرف على كافة التفاصيل الخاصة بها كما وردت في الكتاب.

بالرجوع الى مصادر التعلم المختلفة اكتب ترجمة موجزة عن أحد الأعلام المذكورين

وفق ما ورد في الإجابة الخاصة بسؤال بالرجوع الى مصادر التعلم المختلفة اكتب ترجمة موجزة فقد تمكنا من الحصول على الإجابة الخاصة بهذا السؤال وهي كما يلي /

  • الإسم واللقب والكنية /هو الامام شيخ الاسلام فقيه المدينة ابو محمد المخزومي اجل التابعين.
  • ولادتة / ولد لسنتين مضتا من خلافة عمر رضي الله عنه
  • شيوخه/ سمع من عمر شيئا وهو يخطب وسمع من عثمان وزيد بن ثابت وعائشة وابي هريرة وسعد بن ابي وقاص
  • تلاميذه / ابنه محمد وسالم بن عبد الله بن عمر والزهري وقتادة وشريك بن ابي نمر وابو الزناد ويحيى بن سعيد الانصاري وسعد بن ابراهيم وطارق بن عبد الرحمن
  • اقوال العلماء فيه
  • كان واسع العلم وافر الحزمة متين الديانة قوالا بالحق فقيه النفس
  • قال العجلي وغيره : كان لا يقبل جوائز السلطان وله اربع مائة دينار يتجر فيها بالزيت.
  • قال علي بن المديني : لا اعلم في التابعين اوسع علما من سعيد وهو عندي اجل التابعين.
  • قال مالك / بلغني ان سعيد بن المسيب قال:اني كنت لاسير الايام والليالي في طلب الحديث الواحد.
  • قال قتادة / ما رايت احدا اعلم من سعيد بن المسيب.
  • قال ابن عمر / سعيد بن المسيب هو والله احد المفتين
  • قال احمد بن حنبل وغيره : مراسلات سعيد صحاح
  • من اقوال سعيد بن المسيب/ لا تملؤوا اعينكم من اعوان الظلمة الا بانكار من قلوبكم لكي لا تحبط اعمالكم الصالحة
  • قال : ما اكرمت العباد انفسها بمثل طاعة الله عز وجل ولا اهانت انفسها بمثل معصية الله وكفى بالمؤمن نصرة من الله عز وجل ان يرى عدوه يعمل بمعصية الله
  • وقال /  ما يئس الشيطان من شيء الا اتاه من قبل النساء
  • وقال / من استغنى بالله افتقر اليه الناس
  • وفاته / اختلفوا في وفاته على اقوال اقواها سنة اربع وتسعين وقال ضمرة:سنة احدى او اثنين وتسعين
  • وقال يحيى بن القطان :سنة احدى وتسعين
  • وقال علي بن المديني وابن معين والمدائن:سنة خمس
  • وقال قتادة سنة تسع وثمانين