تعبير عن يوم النكبة كامل العناصر، النكبة الفلسطينية هي نكبتنا ونكبة كل فلسطيني من الفلسطيني فهي مصيرنا البائس الذي قد سَرق منا حريتنا وهويتنا، والى هذا الوقت ونحن نعاني المعاناة المأساوية، وواجبنا ان لا نسكت على الباطل بل اننا يجب ان نفعل كل ما بوسعنا من اجل استعادة حقوقنا واراضينا الفلسطينية، فقد دفع ثمن هذه المعاناة الشهداء فقد دفعوا دمائهم ثمناً من اجل استعادة حرية فلسطين، فهذه القضية هي قضيتنا جميعاً ولا يمكننا ان نتنازل عنها، ولذلك نحن الفلسطينين نحيي ذكرى النكبة في كل عام وتحت شعار يوم نكبتنا، ومن خلال مقالنا هذا سنتعرف على تعبير عن يوم النكبة وذلك لانه اليوم الذي له الذاكرة المحفورة التي لا يمكن ان ننساها في قلوبنا.

تعبير عن يوم النكبة

عام النكبة والهجرة عام 1948 هو العام الذي أصبح فيه كافة الفلسطينيون يُعانون من اللجوء إلى الدول المجاورة، وفي هذا العام قد تفرقت العائلات الكبيرة وقد ضاعت الأراضي وكما انهم قد أصبحوا في الشتات وقد انقطعت أخبار الكثير منهم وضاعت أراضيهم وهوياتهم و قد تمكّن الإحتلال الاسرائيلي من تنفيذ مخططاتهم السلبية والهمجية في حق كل فلسطين، وأصابونا نحن الفلسطيني جميعًا بالقهر والذل وحتى اننا ننعاني الى هذا الوقت من ضياع حقوقنا الى هذا الوقت ومازال الاحتلال الاسرائيلي يتخذ الوسائل الهمجية بحقنا وحق مقدساتنا في القدس، فهي من الذكريات الأليمة التي قد تخلدت في أذهان كافة الفلسطينين في العالم، والذين قد تم تهجيرهم الى العديد من الدول الاخرى منها غزة وسوريا والاردن والعديد من الدول الاخرى، وحتى منهم هاجروا الى الدول الاجنبية الاخرى.
فهو اليوم الذي لا يمكن ان يتنم نسيانه، فهو اليوم الذي قد تم فيه طمس هويتنا الفلسطينية وسلبوا اراضينا منا، فالأرض فهي اعز ما يمكن ان نملكه في الحياة، ومع كل ذكرى يتجدد الأمل فينا في العودة الى اراضينا ورجوع حقنا الذي قد سلب منا، فهي من أسوء الذكريات التي ادت الى تحطيم القلب الى مرارة مأساوية لا يمكن ان ننساها.

شاهد أيضاً: موضوع تعبير عن يوم العلم الأردني

النكبة حكاية ألم عربي فلسطيني

النكبة هي التاريخ الممزوج بالألم والحسرة هي التاريخ الذي يستوطن في عقل ووجدان كل فلسطيني وعربي، وخاصة  الذين قد عاشوا أحداث النكبة  الذين قد جربوا مرارة الشعور  فقدان الانسان وطنه في لحظة الغدر من الكيان هو اصعب شعور يمكن ان يشعره اي شخص في هذه الحياة، يوم النكبة هو بمثابة التاريخ الذي يقصم القلب حتى يتمكن العرب والفلسطينيون من استعادة أرضهم التي هي من حقهم وحدهم ولا يحق لاحد ان يأخذها منهم بل نحنا احق بها ونحن الشعب التي لنا الاحقية في بلادنا، يوم النكبة هي ليست مجرد خسارة عادية لأرض فلسطين، بل هي حكاية الألمٍ الذي لا يمكن ان يزول فهي الجرحٍ الذي لا يمكن يُشفَ، بل الالم الذي يتحمله الفلسطينين في كل يوم، في كل يوم يذوقوا المعانى والمأسي، لان الوطن هو اغلى ما يمكن ان يمتلكه الانسان وحتى مقدساتنا في القدس فقد استباحوها واصبحت في يد الظلمة الخونة الاحتلال الذي يمارس كافة الطرق السلبية والهمجية وحتى اننا لا نعرف طعم الراحة وبلادنا كرامتنا في ايدي المجرمين.

أسباب نكبة فلسطين عام 1948

نكبة فلسطين هي من اسوء الاحداث التاريخية في حق الشعب الفلسطيني فهي الاحداث التي قد تسبب بها الشعب الفلسطيني كافة، وذلك كان من خلال قيام الاحتلال الصهويني الظلمة الكفرة على احتلال اراضينا وطرد الفلسطيني من اراضيهم، وحتى انها قد شملت النكبة عمليات التهجير لمعظم الاراضي في فلسطين، ومن ثم قد تم قلب اسماء كافة المدن الفلسطينية الى الاسماء العبرية، وهناك العديد من الاسباب التي ادت الى نكبة فلسطين في عام 1948م وهي ما يلي:

  • إنشاء الدول اليهودية المستقلة في فلسطين لليهود.
  • امتلاك الاراضي الفلسطينية وتهجيره اراضيهم وتدميرها.
  • دب الخوف والرعب في قلوب الفلسطينين من اجل تهجيرهم وتدميرهم.
  • والعديد من المجازر التي قد قام بها الكيان الصهويني في حق الفلسطينين الابرياء.

والى هنا نصل الى ختام مقالنا والذي كان بعنوان تعبير عن يوم النكبة، وقد تعرفنا من خلاله على كافة المعلومات والكلمات المهمة التي تتعلق بيوم النكبة كونه من الايام المهمة لكل فلسطيني وعربي في العالم.