كم عدد حملة العرش كما ذكر في القرآن الكريم، فاذا تمعنا جيداً نجده من ابرز الاسئلة التي يتم طرحها من قبل العديد من المسلمين، فهو بالنسبو لهم يعد عالم خفي وغامض، فلا يعرفون الكثير من المعلومات حول الملائكة سوى ما تم ذكرها في كتاب الله عز وجل القرآن الكريم، فهي عبارة عن مخلوقات مخلوقة من نور، لا تعرف اي من الاثام او الشرور، كما انها لا تعصي الله عز وجل، واليوم من خلال مقالنا سنتعرف على كم عدد حملة العرش كما ذكر في القرآن الكريم.

تعرف على الملائكة

فتعرف الملائكة على انها عبارة عن مخلوقات قد خلقها الله تبارك وتعالى، وذلك من أجل عبادته والتسبيح له وتمجيده، بالاضافة الي تخصيص بعض الوضائف المعينة المتعلقة في بعض الملائكة الى جانب عبادة الله عز وجل، فيعرف انهم خلق مطيعون يقومون بفعل ما يؤمرون به، فقد اجمع اهل العلم والمسلمون كافة على ان الملائكة ما هي الا مخلوقات مخلوقة من نور، وهي واقعية ليست اوهام وخيال كما يدعي البعض، فقد تم ذكرهم بالنص الصريح في القرآن الكريم، بالاضافة الي السنة النبوية الشريفة وذلك في قوله تعالى {شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ}، بالاضافة الي ان هنالك العديد من الانبياء الذين تمكنوا من رؤية الملائكة على هيأتهم الحقيقية وكان من ضمنهم خاتم الانبياء والمرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.

شاهد أيضا: بم تحمل الملائكة روح المؤمن الى السماء

كم عدد حملة العرش كما ذكر في القرآن الكريم

لقد تبين من قبل اهل العلم على ان عدد حملة العرش يبلغ عددهم ثمانية يكونون دائمي التسبيح والتهليل لله عز وجل، وذلك لما ورد في القرآن الكريم من قوله تعالى {وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ}، بالاضافة الي قوله تعالى {الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ}، فنجد ان اهل العلم في هذه الحالة قاموا بالاختلاف حول المقصود بالثمانية في الاية الاولى، فجاءت الآراء على النحو التالي:

  • منهم من قال ان حملة العرش ثمانية من الملائكة العظام الضخام.
  • وبعضهم من قال انهم في الوقت الحالي اربعة ويوم القيامة سيكونون ثمانية ملائكة.
  • الا ان البعض استنبط ان رقم ثمانية يعني ثمانية ألف.
  • واخرون قالوا ان المقصود من الرقم ثمانية هو عبارة عن ثمانية صفوف من الملائكة.
  • وقيل اخرون انهم ثمانية اقسام كل قسم منهم بعدد الانس والجن والشياطين والملائكة.

صفات حملة عرش الرحمن

ان هنالك العديد من الاحاديث النبوية التي ذكرت في السنة النبوية وعن رسول الله عليه الصلاة والسلام تبين وتوضح صفات الملائكة الذين يقومون بحمل العرش، وهو الذي تم الاستدلال عليه من السنة النبوية، حيث جاءت صفاتهم بالادلة على النحو التالي:

  • يتصفون بعظم الصور وذلك لما روى جابر بن عبد الله رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “أُذِن لي أن أُحدِّث عن ملكٍ من ملائكةِ اللهِ، من حملةِ العرشِ: إنَّ ما بينَ شحمةِ أُذنهِ إلى عاتقِه، مسيرةُ سبعمائةِ عامٍ”.
  • كما روى عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: “إنَّ رسولَ اللهِ – صلَّى اللهُ عليه وسلَّم – أنشد قولَ أُميَّةَ بنِ أبي الصَّلتِ الثَّقفيِّ: رجلٌ وثورٌ تحت رجلِ يمينِه * والنَّسرُ للأخرَى وليثٌ مرصَدُ . والشَّمسُ تُصبِحُ كلَّ آخرِ ليلةٍ ** حمراءَ يُصبِحُ لونُها يتورَّدُ. تأبَى فما تطلُعُ لنا في رِسلِها * إلَّا معذِّبةً وإلَّا تُجْلَدُ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : صدَقَ”.
  • كما ان الشيخ ابن باز قال: “كما قال أمية بن أبي الصلت في شعره المعروف الذي أنشده الشريد بن سويد للنبي ﷺ فأقره، أربعة أملاك في صور ما ذكر، أحدهم في صورة رجل، والثاني في صورة ثور، والثالث في صورة نسر، والرابع في صورة أسد”.

وفي ختام مقالنا نكون قد تعرفنا على كم عدد حملة العرش كما ذكر في القرآن الكريم، بالاضافة الي التعرف على الملائكة بشكل مختصر، والعديد من الصفات التي يتصفون بها ووردت في السنة النبوية.