تفاصيل تحرير الطفل السوري فواز قطيفان، أعلن في الساعات الأخيرة خبر عبر مواقع ومنصات السوشيال ميديا مما أدخل السعادة على قلوب كافة الباحثين حول تفاصيل الطفل السوري المختطف فواز قطيفان، وتبين في الأخبار المنتشرة تحرير الطفل من أيدي مختطفينه المجهولين، وذلك بعد مرور عدة أشهر من المناشدات من قبل عائلة الطفل بعد تعرضه للتعذيب الشديد، وهناك من يتساءل هل تم بالفعل تحريره أم تلك إشاعة أطلقها أحد الرواد، لنوضح لكم كافة المعلومات خلال مقالنا، وتعرفنا على تفاصيل تحرير الطفل السوري فواز قطيفان.

من هو الطفل السوري فواز قطيفان

وهو طفل سوري يبلغ من العمر ستة أعوام، انتشر اسمه بشكل كبير عبر كافة منصات السوشيال ميديا تعاطفاً مع قصته، حيث تم اختطافه من أشخاص مجهولين منذ تاريخ 2 نوفمبر من العام الماضي 2023، أثناء توجهه في الصباح الباكر الى المدرسة، وحسب تصريحات الأهل فقد كشفوا أن هناك أربعة أشخاص هم من قاموا بهذه المهمة وكانت بينهم امرأة يركبون دراجتين ناريتين، مما تم التأكيد أن عملية الخطف مقصودة، وبعدما تمت العملية بنجاح قاموا المختطفين بطلب مبلغ مالي وهو 700 ليرة، وبعد مفاوضات أقيمت بين الطرفين خفض المبلغ حتى 400 مليون، ولكن عندما عجزت العائلة عن توفير المبلغ وجه والد الطفل رسالة للخاطفين طالبهم أن يرحموا براءة طفولته.

قصة الطفل فواز قطيفان كاملة

انتشرت قصته في الفترة الأخيرة بشكل كبير بعدما ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بقصة الطفل الراحل ريان المغربي، حيث تشجعت عائلته بنشر صوره والفيديوهات التي يقوم المختطفين ارسالها لهم وهو يتعرض للتعذيب الشديد من ضرب واهانة وهو شبه عاري، والطفل يناجي وينادي طالباً المساعدة من أي أحد قائلاً “مشان الله لا تضربوني” وانتشرت مقولته الشهيرة، ولاقت قصته تفاعل كبير و واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأطلقت هاشتاغات وضع فيها “أنقذوا الطفل فواز” حتى وصل صوته الى رئيس الجمهورية السورية بشار الأسد والذي تولى قضيته التي استمرت لأكثر من ثلاثة أشهر تحت التعذيب والمعاناة الشديدة التي تلقاها الطفل خلال تلك الفترة.

حقيقة تحرير الطفل السوري فواز قطيفان

وحسب تصريحات والد الطفل فواز للقاءات الصحفية المحلية فقد تم بالفعل تحرير طفله من أيدي مختطفينه بعد فترة دامت لستة أشهر من العذاب والمرار، لتنتهي أزمته بالفعل بعدما تدخل رئيس الدولة بحله للقضية وتم دفع المبلغ المطلوب، حيث تم وضع الطفل الى صيدلية متواجدة في مدينة نوى السورية، ليتم الإعلان رسمياً عبر عدة محطات تلفزيونية واخبارية بعدما أكدت عائلة ووزاة الداخلية، وهو حالياً بصحة جيدة وتم التحدث معه ونشرت مساء اليوم السبت الموافق 12 فبراير 2023 صور له وهو بجانب والده وعائلته.

وهكذا نكون توصلنا لنهاية مقالنا الذي عرضنا فيه تفاصيل تحرير الطفل السوري فواز قطيفان من أي المخطوفين، والذي استمرت قصته لأكثر من شهور، ولكن شاء المولى عزوجل أن يعود لأسرته وهو بحالة صحية جيدة بحمد الله.