كم عمر سعودي ريبورترز، كونه من البرامج الكوميدية التي يعرض منها كل أسبوع حلقة واحدة على اليوتيوب حيث يقدمه التأم الموهوب القادر على العرض بطريقة ممتعة وكوميدية وعفوية، لقد شاع اسم البرنامج في المملكة العربية السعودية وفي الخليج العربي، لقد أحبه الـأطفال والكبار والمراهقين،  لقد كان قديما يعرض بشكل شهري ولكن بعد أن بات من البرامج المشهورة  وزاد احترافين التوأمين في تقديمه أصبح يعرض بشكل أسبوعي، بدأ في عام 2015، بينما طرح المسلسل على اليوتيوب في 2018، ومن خلال التعرف على البرنامج نتجه للتعرف على مقدمي البرنامج، فكم عمر سعودي ريبورترز.

برنامج سعودي ريبورترز

برنامج سعودي ريبورترز من البرامج التي أخذت حيز كبير جدا في الوطن العربي البرنامج النقدي الساخر الذي يقدمه الإخوان عبد الله وعبد العزيز بكر، وهو من البرامج التي أنتجها شركة يوتبرن السعودية لقد حقق البرنامج نجاح كبير جدا وانتشار ملحوظ على مستوى الخليج العربي، لقد بدأ البرنامج بالشكل الفعلي في تاريخ الثامن والعشرين من شهر يونيو لعام 2011 على أن يتم عرض البرنامج على منصة اليوتيوب لتتراوح مدة كل حلقة من الحلقات من 10 إلى 30 دقيقة، فلقد حققت القناة أكثر من 7 ملايين مشترك وأكثر من مليار مشاهدة حتى الآن، في شهر مارس من هذا العام تمكن الأخوان في برنامج سعودي ريبورترز الحصول على جائزة (Nickelodeon Kids’ Choice Awards) العالمية في حفل توزيع جوائز اختيار أطفال نيكلوديون.

عمر سعودي ريبورترز

سعودي ريبورترز برنامج حقق نجاح كبير جدا على مستوى المملكة العربية السعودية، فهما توأمين عبد الله وعبد العزيز بكر من مواليد مدينة جدة في المملكة العربية السعودية ولدا في تاريخ العاشر من شهر فبراير لعام 1993 ميلادي، وهو أولاد الدكتور والمهندس خالد بن عبد الله بن محمد بكر المدير العام السابق في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية بين عامي 1994 – 2006، يلتحق عبد الله في مجال التسويق بينما عبد العزيز يلتحق في كلية إدارة الأعمال بالإضافة إلى عمل اليوتيوبر، وهنالك شقيقة التوأم الممثلين لبرنامج سعودي ريبورترز وهي خلود تكبرهما في العمر وتساهم في تقديم المساعدة لأخواتها من حيث الإخراج واعمال التصوير الخاصة بالقناة على اليوتيوب.

ما هو مرض عبدالله بكر

لقد أصيب أحد التوأمين المقدمين لبرنامج سعودي ريبورترز بمرض فقر الدم المنجلي، حيث أصيب به بالشكل المفاجئ دون الشعور بأي أعراض أو مضاعفات، فلقد أغمي عليه أمام عائلته حينما كانوا خارجين لتناول العشاء، وظن الجميع أنه يمثل، ولكن وفق وصف والده لقد وصل في مرضه  إلى الذروة فنقلوه إلى المشفى وهناك بدأت رحلة علاج عبدالله وسافر إلى أمريكيا ليتم التدخل الجراحي لمساعدته في العلاج من مرضه.