معلومات عن سارة طارق زوجة سعيد طرابيك، لطالما كانت محوراً من محاور اهتمام الكثير من الأشخاص، وهذا تبعاً لحفل زفافها الذي كان مثيراً بشكل واضح للجدل، وسبب أزمة كبيرة جداً تحدثت عنها وسائل التواصل الاجتماعي باهتمام كبير، والكثير من الوسائل الاعلامية، كما أن هذه الأزمة لم تتوقف عند هذا الحد، بل كان الحديث عنها مطولاً وعميقاً، وتم استضافة الراحل سعيد طرابيك وسارة طارق في كثير من البرامج التلفزيونية للحديث عن الجدل الذي سببه حفل الزفاف والذي جاء على أعقاب فارق السن الكبير بينهم، والذي تجاوز الأربعين عاماً، وفي هذا السياق نسرد معلومات عن سارة طارق زوجة سعيد طرابيك.

زواج سارة طارق من سعيد طرابيك

زواج سارة طارق من سعيد طرابيك

لم يكن حفل زفاف الفنان المصري سعيد طرابيك هو حديث الساعة بالنسبة للجميع، بل كانت وفاة الفنان المصري سعيد طرابيك بعد فترة وجيزة من احتفاله بحفل الزفاف أيضاً حديث الجميع، حيث قال الكثير منهم بأنها تزوجته طمعاً في الحصول على الشهرة والأموال، وهذا الأمر بحد ذاته بات فاتحاً الأبواب على مصرعيها أمام الكثير من الأمور التي لم يتم الحديث عنها مسبقاً والتي خرجت زوجته بنفسها للحديث حولها مؤكدةً أن كل ما يدور حولها ما هو إلا محض أكاذيب وافتراء لا صحة له أبداً.

سارة طارق عمرها

صاحب اسم سارة طارق الكثير من الجدل والاستهجان وهذا نظراً لفارق السن الكبير بينها وبين سعيد طرابيك، واحتفالها بحفل زفاف كبير واستضافتها للكثير من نجوم الوسط الفني المصري على الرغم من زواج سعيد طرابيك مسبقاً، حيث قال الكثير من المنتقدين لهذا الحفل بأنه لا داعي لاقامة حفل ضخم تبعاً للفارق الكبير في السن وعدم حاجتهم لاقامة مراسم ضخمة جداً كالتالي قاموا بها، إلا أن كل هذه الجدالات لم تدفع سارة طارق للرد عليها، بل قالت بأن الحب هو الذي جمعهم ولا عيب فيه، حيث تبلغ سارة طارق من العمر خمسة وثلاثين عاماً، وهي أصغر من زوجها سعيد طرابيك بأربعين عاماً.

سارة طارق ويكيبيديا

سارة طارق ويكيبيديا

بالعودة لتناول السيرة الذاتية للفنانة المصرية سارة طارق نتبين أنها من مواليد مدينة الاسكندرية، وهي خريجة كلية التجارة، حيث لم يكن عالم الفن والتمثيل هو العالم الذي سعت منذ البداية للولوج له، إلا أنها وجدت نفسها فيه بشكل كبير، وشاركت سارة طارق في كثير من الأعمال الفنية، سواء بالمسرح أو السينما أو المسلسلات التلفزيونية، وكانت مشاركتها في هذه الأعمال مشاركة صغيرة، بحيث أدت مجموعة من الأدوار البسيطة جداً، ولكنها تمكنت من تسليط الضوء على موهبتها ومن ضمن أهم اعمالها الفنية التي شاركت فيها وتألقت من خلالها بشكل كبير كلاً من الأعمال التالية:

  • زهرة وأزواجها الخمسة.
  • تفاحة آدم.
  • الشحرورة.
  • عرفة البحر.
  • إحنا الطلبة.
  • تفيده وشابوكشي.
  • هنعشها صح.
  • بدلة سموكين.
  • النمر.
  • عزبة أبوحشيش.