كيف وصف الله النبي محمد في القرآن، النبي محمد صل الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء والمرسلين جاء لكافة الناس ليدعوهم إلى طريق الحق، فهو من أشرف المخلوقات وسيد البشر وحديثه وحي منزل من الله سبحانه وتعالى، فلقد ولد عليه الصلاة والسلام في تاريخ الثاني عشر من ربيع الأول في عام الثالث والخمسين قبل الهجرة، كما ولقد توفى في الثاني عشر من ربيع الأول الحادي عشر للهجرة، فلقد وردت الكثير من الآيات القرآنية التي توضح مكانة الرسول صل الله عليه وسلم وتبين عظمة الرسولـ، فما مكانة الرسول في القرآن الكريم، وكيف وصف الله النبي محمد في القرآن.

مكانة النبي في القرآن

لقد شمل القرآن الكريم العديد من الإشارات التي تتحدث عن مكانة الرسول عليه السلام، ولا يتسع هنا للتفصيل في ذكر مكانة الرسول، ومن عظمة رسول الله في القرآن أن الله نادى كافة الأنبياء بأسمائهم بينما الرسول ناداه  يا أيها النبي – يا أيها الرسول – يا أيها المزمل- يا أيها المدثر، كما ولقد أثنى على النبي صل الله عليه وسلم في القرآن الكريم بأخلاقه الكريمة وأنه قد حاز الكمالات كلها فقال : {وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ}، وغيرها من الصفات التي مدح بها الله سبحانه وتعالى الني محمد عليه الصلاة والسلام.

آيات قرآنية عن النبي محمد

لقد وردت العديد من الآيات القرآنية التي ورد فيها النبي محمد صل الله عليه وسلم، ووصف فيها عليه السلام، ومنها ما جاء في قوله تعالى: