الفرق بين المقررات والمسارات، في المؤسسات التعليمية تقوم وزارة التربية والتعليم بإدراج مقررات لجميع الصفوف الدراسية، وذلك بهدف تحسين العملية التعليمية، ورفع مستوى التعليم لدى الطلبة، ويقوم الطلبة بتحديد المسار الذي يرغب بالالتحاق به، وتنمية المهارات لديه، حيث قديما كانت التعليم في المملكة يعتمد على تعليم القرآن واللغة العربية، ولكن مع التطور العلمي أصبح لدى الطالب علوم معرفية في كافة المجالات، ويتسائل الكثير عن الفرق بين المقررات والمسارات، وسنبين لكم ذلك من خلال مقالنا.

المقررات والمسارات الثانوي الجديدة

تعد مرحلة الثانوية العامة مرحلة مهمة وحاسمة في نظام التعليم، حيث في هذه المرحلة يتم إعداد الطلاب وتزويدهم بالعلوم والمعارف والمهارات التي تنمي الشخصية على الصعيد النفسي والمعرفي والبدني والاجتماعي، وتجهيزهم للاستعداد لمرحلة الجامعة، واستثمار طاقاتهم البشرية في الحياة العملية، فسنوضح أولا الفرق بين المقرر والمسار:

  • المقررات: هي الكتاتيب والكتب أو المنهاج التعليمي التي يعتمد من وزارة التربية والتعليم، والتي تحتوي على العلوم والمعارف المختلفة، وبالتالي تنمي فكر الطلبة وتساعدهم على الفهم والحفظ، وهذه المقررات اجبارية يتم توزيعها على طلاب المرحلة الثانوية لدراستها.
  • المسارات: هو الفرع الذي يرغب الطالب بالالتحاق به والتسجيل فيه، وهو ليس اجباري بل اختياري، يمكن للطالب أن ينتقل من مسار لآخر، ويتم اعتماد المقررات التي درسها في المسار السابق.

المسارات التعليمية في المرحلة الثانوية

اعتمد وزير التربية والتعليم في المملكة عام 1443هـ، تطوير نظام المسارات التعليمية بما يتناسب مع رؤية المملكة عام 2030م، والتي تحقق التوازن بين مخرجات التعليم وسوق العمل، وزيادة نسبة التوظيف في المملكة،وقامت الوزارة بوضع آلية المسار الثانوي الجديد وهي كالتالي:

  • سنة أولى مشتركة: تكون سنة عامة بمقررات مشتركة، ويتم فيها عملية التوجيه والقياس.
  • السنتين الثانية والثالثة: تشمل مجالين وهم:
  1. مجال العلوم الطبيعية التطبيقية: والذي يشمل (مسار علمي عام _ مسار علوم الحاسب والهندسة _ مسار علوم الصحة والحياة).
  2. مجال العلوم الشرعية والإنسانية: والتي تتضمن (مسار إدارة الأعمال _ المسار الشرعي _ المسار الإنساني العام).

مقررات ثانوي

تهدف نظام المقررات إلى تخريج جيل مثقف ونافع لأمته، قادر على حل المشاكل واتخاذ القرارات والتفكير الناقد البناء، والهدف من تلك المقررات في المرحلة الثانوية هو:

  • التقليل من حالات الرسوب في الدراسة.
  • تحقيق أهداف المملكة وتطلعاتها لعام 2030م.
  • القيام بزيادة المستوى السلوكي لدى الطالب، من خلال تدريبه على المواظبة والجدية.
  • استسقاء الطالب مهارات تساعده على التكيف في الحياة العملية.
  • تنمية وتطوير المهارات الحياتية لدى الطالب مثل التعاون و التواصل.
  • زيادة إمكانية الطلاب على الإبداع والابتكار.

وهذه المقررات هي خطط دراسية يتم توزيعها على الطلاب اجباريًا، وكل مقرر يحتاج لخمس ساعات، وكل فصل دراسي يحتوي على سبعة مقررات منها اختيارية، التي تساعده على إبراز طاقاته وميوله.

في نهاية مقال اليوم تعرفنا على الفرق بين المقررات والمسارات، وما هي المسارات الجديدة التي أقرتها وزارة التربية والتعليم في المملكة، والهدف من هذه المقررات الإجبارية لنظام الثانوية العامة.