من هو مؤسس الحركة الصهيونية، وهي حركة سياسية يهودية تشكلت في الربع الأخير من القرن التاسع عشر بغرض إعادة اليهود إلى صهيون أي القدس، الذين يعتقدون بأنها أرض إسرائيل، وهي تهدف إلى تأسيس وطن قومي لمجموعة من الأشخاص يُطلق عليهم اليهود، واستطاعت هذه الحركة الحصول على وطن لها من خلال الدعم المقدم لها من قبل الحكومات الأوروبية الغربية، وفي هذا المقال سنقدم لكم من هو مؤسس الحركة الصهيونية.

ما هي الحركة الصهيونية ويكيبيديا

الحركة الصهيونية هي شكل من أشكال القومية اليهودية، والتي تزعم أن اليهود هم شعب ، ويجب أن يحصلوا على حقوقهم القومية على أساس هذه الهوية، واعتقدوا أن مكان حقوقهم وسيادتهم هي أرض فلسطين هي التي يجب أن تكون أرض إسرائيل، تم تأسيس الحركة الصهيونية في أواخر القرن الـ 19 ميلادي، في ظل ارتفع العداء للسامية في أوروبا، ولقد دعمت الدولة الأوروبية الغربية الحركة الصهيونية وساندتها من خلال إعلان موافقتها على إنشاء وطن قومي لليهود على أرض فلسطين، وهي دولة عربية لها جذور عريقة ممتدة منذ قديم العصور، وكان تصف أهداف الصهيونية في ذلك الوقت على الاستيلاء على أكبر عدد من الأراضي الفلسطينية، واستخدموا بذلك الكثير من الطرق والأساليب القمعية.

من هو مؤسس الحركة الصهيونية

يعتبر تيودور هيرتزل هو مؤسس الحركة الصهيونية، وهو صاحب مشروع الدولة اليهودية، والذي كان يهدف إلى تهجير اليهود ولم شملهم من دول أوروبا إلى فلسطين، ولقد ظهر المستوطنون الصهاينة الأوائل في أوروبا الشرقية في أعقاب أحداث عام 1882، وبدأت قصتهم مع استيطان فلسطين، عندما أرسلت ما يسمى بـ “عشاق صهيون”  مجموعات صغيرة من اليهود لشراء الأراضي في الغالب في منطقة يافا والجليل، إلا أنها كانت مجموعات عشوائية وغير منظمة.

متى تأسست الحركة الصهيونية

في عام 1897م عقدت الحركة الصهيونية من وسط أوروبا، والذي كان يزعمه الصهيوني تيودور هرتزل المؤتمر الصهيوني الأول في بازل، سويسرا، والذي من خلاله أعلن هرتزل قيام الحركة الصهيونية العالمية، وتم تعزيز تأسيس أعمال الحركة الصهيونية من خلال تأسيس الصندوق الصهيوني عام 1901 وفق ما قرره المؤتمر الخامس للحركة الصهيونية، وبعد الإعلان عن تأسيس الحركة الصهيونية، أصبح اليهودي يتوافدون على فلسطين من جميع أماكن تواجدهم في العالم، ولاسيما روسيا، واستعان هرتزل بالدولة العثمانية من أجل إصدار ميثاق يمنح اليهود الحق الكامل في الهجرة إلى فلسطين.

لكن الدولة العثمانية رفضت ذلك، فلجأ إلى بريطانيا واستطاع من خلالها الحصول على الميثاق، وتمت الموافقة بشكل رسمي من أكبر دولة في العالم في ذلك الوقت (بريطانيا) على الهجرة اليهودية إلى فلسطين، ومنذ ذلك الحين سيطر اليهود على فلسطين إلى وقتنا الحالي.

مؤسس الحركة الصهيونية هو تيودور هرتزل، والحركة الصهيونية هي حركة سياسية قومية، تهدف إلى إنشاء وطن قومي لليهود في أرض فلسطين، واستطاع هرتزل إنشاء وطن قومي لجماعات اليهود المتفرقة في ذلك الوقت من خلال الدعم الذي قدمته له الدول الأوروبية الغربية في ذلك الوقت.