اشهر الاكلات الشعبية السعودية، في المملكة العربية السعودية، تنتقل العناصر الشعبية من جيل إلى آخر، كما أنها تعمل بشكل كبير كوسيلة لتحقيق نقل تجربة الأمة وإظهار مدى صلة هذه الأنواع بالحياة البشرية الحالية، فالمملكة العربية السعودية بلد غني بالعناصر الفولكلورية التي يمثلها النوعان الشعبيان الأكثر إقناعًا من الشعر الشفهي والموسيقى أيضاُ، وكل هذه الأمور تشير إلى التراث المتنوع لدولة موروثة من ثقافات مختلفة وحضارات سكنت المنطقة منذ مئات السنين ولا تزال آثارها شاهدة على تواجدها عبر الموروث الشعبي من عادات وتقاليد وحتى أكلات، وسوف نتعرف هنا على اشهر الاكلات الشعبية السعودية، في المملكة العربية السعودية. 

الأكلات الشعبية في السعودية

إن ثقافة المملكة العربية السعودية غنية، حيث تنقل شكلها تراثها الإسلامي، ودورها التاريخي كمركز تجاري قديم، وتقاليدها البدوية جيلاً بعد جيل، وشهد المجتمع السعودي تطوراً هائلاً على مدى العقود العديدة الماضية، كما اتخذ الشعب السعودي قيمه وتقاليده وعاداته وكرم ضيافته وحتى أسلوب طبخه وقام بتكييفها مع العالم الحديث، ومن ضمن الاكلات الشعبية السعودية القديمة التي دمجت في العصر الحديث ما يلي:

  • المفطح: عبارة عن خاروف مقطع ومطبوخ يوضع فوق الأرز المبهر بالبهارات والثوم ويزين بالبيض المسلوق والمكرونة كذلك.
  • الكبسة : هي أحد أشهر الأطباق في المملكة على الإطلاق، وهي تضم نوعاً واحداً من البروتين قدد يكون اللحم أو الدجاج أو السمك مع أرز يطبخ بطريقة خاصة مع إضافة الطماطم والبهارات له.
  • المطازيز: هي عبارة عن قطع عجين غير مخبوز يتم إضافتها إلى مرق اللحم والخضار حتى تنضج، وتؤكل تحديداً في فصل الشتاء لإعطاء الشعور بالدفء.
  • الجريش: هو قمح مجروش ومن المعروف أهمية القمح كقيمة غذائية عالية، يطبخ مع الدجاج أو اللحم مع إضافة لبن أو ماء إليه ويزين بالبصل المقلي.
  • القرص: عبارة عن عجين يوضع في إناء للخبز على شكل قرص دائري ويضرب من حوافه باليدين، ويقدم مع السمن والعسل.
  • الكليجا: هي عبارة عن حنطة تحشى بدبس التمر مع الزعفران والهيل، ويتم عجنا وتقطيعها وتقديمها.

من أشهر الأكلات الشعبية في السعودية

كانت تقع المملكة العربية السعودية قديماً في قلب طرق التجارة القديمة المهمة، وقد أثراها هذا الأمر بالعديد من الحضارات المختلفة، ففي وقت مبكر من 3000 قبل الميلاد، كان التجار العرب جزءًا من شبكة تجارية بعيدة المدى امتدت إلى جنوب آسيا والبحر الأبيض المتوسط ​​ومصر، واكتسبت المنطقة من خلال الاختلاط بتلك الثقافات العديد من اشهر الأكلات الشعبية السعودية التي أصبحت موروثاً فلكلورياً عبر مر العصور ومنها:

  • الأرز الحساوي: سمي بالأرز الحساوي لأنه مزروع خصيصاً في منطقة الإحساء، ويتميز باللون البني ويضاف له المكسرات والتوابل عند الطهي.
  • مجبوس السمك والروبيان: يطبخ فيها الأرز مع صلصة الطماطم وأي نوع من الأسماك البحرية أو الروبيان وتشتهر به المناطق الساحلية من المملكة.
  • السليق: وجبة مشهورة في كل من الطائف والحجاز، وهي عبارة عن كبسة أرز بيضاء اللون تطهى بلحم الغنم أو بالدجاج والحليب ومعجون الطماطم كذلك والبهارات الخاصة.
  • الثريد أو المشربية: وهي عبارة عن مرق لحم مع الخضار ويوضع فيها قطع من الخبز.
  • القوزي : يتكون هذا الطبق من البرغل والمعكرونة والأرز أيضاً، ويتم شواء الخاروف الصغير ووضعه فوقهم ويحظر في المناسبات الخاصة تحديداً.
  • العصيدة: أحد أشهر الحلويات في المملكة وأكثرها شعبيةً على الإطلاق، ومكوناتها الأساسية هي دقيق القمح والماء والملح، وتخبز وتقدم مع السمن واللبن، وأحياناً مع المرق.
  • الحنيذ: في غرفة خاصة مبنية بطريقة معينة تسمى المحنذ توضع قطع اللحم وثم تردم بالتراب لمدة ساعتين تقريباً، ليخرج بعدها اللحم المشوي جاهزاً للأكل مع الذرة الحمراء أو الأرز.

تعود جذور التقاليد السعودية إلى التعاليم الإسلامية والعادات العربية التي يتعلمها السعوديون في سن مبكرة من عائلاتهم وفي المدارس، كما أن اشهر الاكلات الشعبية السعودية تعود إلى هذا الموروث التاريخي الثقافي الإسلامي الذي تناقلته الأجيال عبر مر العصور إلى يومنا هذا.