ما الفرق بين الامر الملكي والامر السامي والتوجيه الملكي ومجلس الوزراء، هي عبارة عن مجموعة الأدوات التنظيمية للإدارة العامة في المملكة العربية السعودية، هنالك اعتقادات من الكثيرون من عدم وجود فرق بين كل مصطلح من المصطلحات، وأن تغيير الأسماء لا يعني أن المضمون مختلف، ولكننا نؤكد على الخطأ الكبير في هذا الاعتقاد، فهذه الأدوات التنظيمية تختلف في الغرض والصياغة وفي البنود والأفكار، فكل بند من هذه البنود هي الاختلاف الواضح الذي يؤكد على أن لكل منها مفهوم خاص بها، وهي التي ستوضح الفرق والاختلاف بينها، ولمن نؤكد على عدم وجود أي تشريع أو ما ينص على الاختلاف والفرق بينها، ومن خلال ما يلي نتعرف على ما الفرق بين الامر الملكي والامر السامي.

تعريف الأمر الملكي

يعرف الأمر الملكي على أنه تلك الوثيقة الرسمية المكتوبة التي تشير إشارة واضحة على إرادة الملك المتفردة والواضحة، وهي ذات صيغة خاصة بها حيث تشمل على توقيع الملك لتكن مميزة عن باقي الأدوات التنظيمية، ويكون التوقيع كون أن الملك هو الرئيس لدولة وليس فقط لكونه رئيس مجلس الوزراء، ولعل المثال على ذلك نظام هيئة البيعة ،تعيين الوزراء ،أمراء المناطق ،و القضاة .

ما هو الأمر السامي

هي الوثيقة الرسمية المكتوبة التي تختلف عن الأمر الملكي بكونها لا تمتلك صيغة خاصة بها ومعينة، فهي أيضا تحمل توقيع الملك ولمن هنا تحمل التوقيع بصفة أن الملك هو رئيساً لمجلس الوزراء، ولا يقتصر إصدار الأمر السامي على الملك بل يمكن أن يصدر عن جهة النائب الأول او النائب الثاني لرئيس مجلس الوزارء، كما وتتضمن صيغة الأمر السامي في كونه يصدر القرارات التي تفيد مصالح المواطن، مثل قرار السماح للمرأة بالقيادة فهو مثال واضح ومفسر للأمر السامي.

 المرسوم الملكي

يعرف المرسوم الملكي على أنه عبارة عن الوثيقة المكتوبة ذات الصيغة الثابتة المعينة، حيث يحمل المرسوم الملكي توقيع الملك كونه رئيس مجلس الوزراء، وهي كتعبير على أن الملك قد أبدى موافقة على أحد الأمور التي تم عرضها من قبل مجلس الوزراء أو مجلس الشورى، حيث عادة ما يتم إصدار المرسوم الملكي للموافقة على مشروع قانون أو نظام جديد ،معاهدة أو اتفاقية دولية، ومن الواجب أن تحصل هذه الوثائق على التصديق من قبل الملك حتى تتم وتقع في حيز التنفيذ وتصبح ذات طابع رسمي.

ما هو التوجيه الملكي

يعرف التوجيه الملكي على أنه عبارة عن توجيه يصدره الملك من أجل متابعة أمر معين، لا يحمل شكل معين ولا صيغة معينة، قد يكون التوجيه الملكي مكتوب وقد يكون شفهي، ولكن المكلف بتبليغ التوجيه الملكي للجهات المعينة هو الديوان الملكي حيث يتم التبليغ بالشكل التحريري وذلك من أجل التنفيذ وفق قرارات ملكية، ويتم إصدار التوجيه الملكي من أجل متابعة أمور معينة خاصة بالمواطنين داخل المملكة أو من أجل متابعة الأنشطة و الأجهزة الإدارية بالسعودية.