من هو جعفر الطيار، كان الكثير من الصحابة الكرام لرسول الله صل الله عليه وسلم أسودا في العديد من المعارك الإسلامية التي يتم خوضها في سبيل الدفاع عن الدين الإسلامي الحنيف، وشهدت الكثير من ساحات القتال الصولات والجوالات التي صدقوا بها الصحابة الكرام بما عاهدوا الله سبحانه وتعالي علي ديننا الحنيف، ومنهم من فارق الحياة واستشهد في عهد رسول الله صل الله عليه وسلم، ومنهم من أكمل طريق الجهاد في سبيل الله عز وجل بعد الانتظار من قبل أحد المحسنين اما بالنصر أو نيل الشهادة، ومن بين الرجال العظماء والصحابة الكرام، سنتعرف في مقالنا علي من هو جعفر الطيار.

من هو جعفر الطيار؟

ولد جعفر بن أبي طالب في مكة المكرمة، وكان أبوه عم رسول الله صل الله عليه وسلم أبي طالب أحد سادة قبيلة قريش، وكان الصحابي الجليل من الرجال السباقة للدين الإسلامي الحنيف، وانشرح صدر جعفر بن أبي طالب للرسالة الإسلامية في وقت مبكر قبل اجتماع المسلمين في دار المسلمين الذي يطلق عليه دار الارقم، وبذل جعفر بن أبي طالب نفسه لرسول الله والدعوة الإسلامية وشرب من حب الدعوة بقلبه حتي كان صابر ومحتسب مع جميع المسلمين الذين تعرضوا للأذي من قبل قريش بسبب الايمان.

من هو الامام جعفر الطيار

هاجر المسلمين مع رسول الله صل الله عليه وسلم الي أرض الحبشة، وكان يملك أرض الحبشة ملكا يتصف بالصفات الحميدة والأخلاق الرفيعة والعدل، وهاجر جعفر الطيار مع امرأته أسماء بنت عميس الي أرض الحبشة، ويتميز ملك الحيشة بكونه عادل لا يعرض أحدا للظلم من أبناء قبيلته، وتزعم جعفر رضي الله عنه لقربه من رسول الله صل الله عليه وسلم وسبقه في الدين الإسلامي وفد المسلمين الذين استطاعوا الالتقاء بملك الجبشة النجاشي والقدرة علي شرح مبادئ الدين الإسلامي، وقد وصلت جميع العبارات الرائعة التي قام بإلقائها جعفر بن أبي طالب الي قلب النجاشي، ولامس الشغف حتي انشراح الصدر للدين الحنيف، وأسلم جعفر بن أبي طالب أثناء ادراكه ما كان يدعو اليه ديننا الحنيف والخروج من ذات المشكلة التي كان يدعو اليها أنبياء الله ابن السيدة مريم عيسي عليه السلام.

شارك جعفر الطيار في العديد من المعارك الإسلامية مع رسول الله صل الله عليه وسلم كمقاتل عنيد لا يأبي المذلة ولا الهوان، وتميز بدفاعه الشجاع عن الدين الإسلامي بكل شجاعة وقوة، تعرفنا علي من هو جعفر الطيار.