غرام متى تبدأ زيادة الوزن في الحمل، هناك الكثير من الأمور التي تمر بها المرأة الحامل منذ بداية الحمل وحتى الولادة وهذه الامور في كثير من الأحيان يكون لها مجموعة من الأسباب المحددة كما يكون لها مجموعة من العوامل التي تؤدي لزيادة حدة تأثيراتها وتبعاً لهذا الأمر فإن المرأة الحامل تحتاج لأن تكون مُلمة بشكل كافي بكل هذه الأمور وأسبابها وتأثيراتها والطرق التي يمكنها التخلص منها في حال كانت هذه الأمور سلبية ومن هذا المنطلق تأتي تساؤلات النساء بصورة كبيرة حول الزيادة التي تحل على وزن الجسم وبالتحديد في بداية أشهر الحمل وجميع هذه الأمور نتطرق لها في سياق الحديث حول متى تبدأ زيادة الوزن في الحمل.

معدل زيادة الوزن للحامل شهريًا

لا يكون معدل زيادة الوزن للحامل متشابهاً عند جميع النساء بل يختلف من امرأة لامرأة أخرى، كما أن هذا المعدل يختلف تبعاً للمرحلة التي يتم فيها، فالحمل بشكل عام يمكن تقسيمه لثلاث مراحل وهذه المراحل الثلاث تتكون كل مرحلة من هذه المراحل من ثلاث شهور ويكون معدل الوزن الذي تكتسبه المرأة الحامل في المرحلة الأولى من حملها والتي تشتمل على أول ثلاث شهور من الحمل بمعدل 900 غرام إلى كيلو غرام واحد و800 غرام، أما معدل زيادة الوزن في المرحلة الثانية من الحمل والتي تشتمل على الشهر الرابع والخامس والسادس من أشهر الحمل يكون مقارباً 2.2 كيلو غرام، أما الزيادة الأكبر فتكون في المرحلة الثالثة من الحمل والتي تشتمل على الشهر السابع والثامن والتاسع ويكون معدل زيادة الوزن فيها 2.4 كيلو غرام، ويكون معدل زيادة الوزن بعد الحمل:

  • معدل زيادة الوزن للحامل بطفل واحد

الوزن قبل الحملالزيادة بعد الحمل
النساء اللاتي يعانين من نقص الوزنبين 13 إلى 18 كيلوغرام
النساء في نطاق الوزن الطبيعيبين 11 إلى 16 كيلوغرام
النساء اللواتي يعانين من زيادة الوزنبين 7 إلى 11 كيلوغرام
النساء المصابات بالسمنةبين 5 إلى 9 كيلوغرام
  • معدل زيادة الوزن للحامل بتوأم

الوزن قبل الحملالزيادة بعد الحمل
النساء بالوزن الطبيعيبين 16.8 كيلوغرام إلى 24.5 كيلوغرام
النساء ذوات الوزن الزائدبين 25 و29.9 كيلوغرام
النساء المصابات بالسمنةبين 11.3 إلى 19.1 كيلوغرام

أسباب زيادة وزن الحامل في الشهور الأولى

هناك الكثير من الاسباب التي تؤدي لزيادة الوزن للمرأة الحامل، وهذه الأسباب يمكن أن تتلخص في تراكم السوائل بصورة كبيرة في جسم المرأة الحامل، حيث تكون هذه السوائل موزعة على شتى مناحي جسم المرأة الحامل مما يؤدي لزيادة وزنها كما أن طبقة الرحم في جسم المرأة الحامل تصبح أسمك وهذا الأمر يعمل بصورة مباشرة على زيادة كبيرة في الوزن، ناهيك عن زيادة وزن الجنين التي تحمل الكثير من التأثيرات على وزن المرأة الحامل فأي زيادة في وزن الجنين تؤدي لزيادة في وزن المرأة الحامل، ومن ضمن أهم الأسباب التي تؤدي لزيادة وزن المرأة الحامل المشيمة التي تتكون لتغذي الجنين كما أن وزن السائل المحيط بالجنين له تأثيره على وزن المرأة، ويمكن التحكم في زيادة الوزن بأن يكون معقولاً من خلال تطبيق الخطوات التالية:

  • تناول مجموعة من الوجبات المتنوعة والخفيفة طيلة اليوم.
  • الاكثار من السوائل والماء.
  • تناول الفواكه والخضروات الطازجة.
  • تقليل تناول الحلويات.
  • الحد من تناول الوجبات السريعة والمليئة بالدهون.
  • تناول البروتينات المفيدة لبناء الجسم.
  • تناول الأطعمة الغنية والوفيرة بالبروتينات.

زيادة الوزن في الحمل وجنس الجنين

هناك الكثير من الاعتقادات التي سادت بين النساء والتي ربطت بين زيادة الوزن في الحمل وبين جنس الجنين والتي حملت في مفادها أن الحمل بأنثى يكون مصحوباً بزيادة كبيرة في الوزن تختلف هذه الزيادة عن الزيادة التي تكون في حال الحمل بمولود ذكر والذي تكون زيادة طفيفة وغير ملحوظة في كثير من الأحيان وقد أثبتت الدراسات أنه لا يوجد علاقة تربط هذين الأمرين ببعضهما البعض كما أن ما تعتقده النساء حيال العلاقة القائمة بين زيادة الوزن في الحمل وجنس الجنين أمر لا صحة له بشكل علمي.

تساؤلات كثيرة تتدفق من المرأة الحامل حول زيادة الوزن في الحمل ومن ضمن التساؤلات الكثيرة المطروحة حول هذا الأمر السؤال عن متى تبدأ زيادة الوزن في الحمل والتي تبدأ في أول أشهر حمل بمعدل يختلف تبعاً للمراحل الثلاثة التي تم تقسيم فترة الحمل لها.