ما هي الشريحة الالكترونية، كان يتم وضع شريحة الإتصالات التقليدية SIM في الهواتف المتنقلة وذلك للاتصال بالشبكات الخلوية، تلك الشريحة التي اعتدنا عليها وكانت بقياسات مختلفة حسب نوع الهاتف، ظهر مؤخراً الشريحة الإلكترونية eSIM بدلاً من الشريحة التقليدية، وهي أكثر تطوراً منها، أصبحت الشريحة الالكترونية مصدر بحث واستفسار الكثير من الأشخاص لمعرفة ما هي الشريحة الالكترونية، وماهي طريقة عملها، ومزايا وعيوب تلك الشريحة، كل تلك الأسئلة سنتطرق لها خلال المقال.

الشريحة التقليدية SIM

الشريحة المتعارف عليها من قبل الجميع وهي الشريحة التقليدية SIM، وهي إختصار Subscriber Identity Module الذي تعني وحدة تعريف المشترك، خلال الثلاثين عام الماضية كان يتم استخدام شريحة الإتصال SIM، التي كان حجمها في مطلع تسعينات القرن الماضي بحجم بطاقات الإئتمان، ومع مرر الوقت والزمن تطورت الشريحة من Mini SIM مع نهاية التسعينات، ثم شريحة Micro SIM عام 2003، ثم شريحة Nano SIM عام 2012، ثم الشريحة الإلكترونية عام 2016، وهي عبارة عن دائرة إلكترونية متكاملة تصنع من مادة السليكون الغرض منها توفير رقم مميز وهوية للمتصل من مشتركين خدمات الشبكات الخلوية، من عيوب الشريحة SIM أنها تسمح بدخول المياه والغبار إلى الجهاز، وأيضاً تحتاج إلى التغيير عند الإنتقال من شركة لأخرى أو عند السفر خارج الدولة يجب شراء شريحة أخرى، كل ذلك سوف يتغير مع استخدام الشريحة الإلكترونية eSIM.

الشريحة الإلكترونية eSIM

تعتبر الشريحة الإلكترونية eSIM شريحة إتصال تكون مضمنة داخل اللوحة الأم للهاتف أو للأجهزة الذكية، حيث تعمل وظيفة نفس وظيفة الشريحة التقليدية SIM،لكن هناك فرق بين الشريحتين حيث أن الشريحة الإلكترونية أفضل من التقليدية بسبب أنها لا تحتاج إلى تغييرها فهي قابلة لتعديل المعلومات المخزنة عليها، مما يسمح للمستخدم بالقدرة عبر الإعدادات إختيار الرقم وشركة الإتصالات التي يرغب بالإشتراك فيها، كما يقدر المشترك على تغيير الرقم والشركة بسهولة من خلال الإعدادات أو الإتصال على مزود الخدمة، أيضاً بالإمكان إضافة أكثر من رقم عليها دون إستبدال شريحة الإتصال أو شراء شريحة أخرى، ووجود شريحة الإتصال الإلكترونية داخل الجهاز حالياً لا يستفاد منها بسبب أن شركات الاتصالات لا تدعم هذا النوع من الشرائح.

تفعيل الشريحة الإلكترونية

يوجد عدة شركات في أماكن في العالم مثل الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والصين وغيرها من الدول التي تدعم هذه الشرائح الإلكترونية، حيث يوجد عدة أجهزة تحتوي على شريحة الإتصال الإلكترونية مثل:

  • بعض أجهزة الآيباد.
  • هواتف جوجل بكسل 2.
  • ساعة آبل الذكية Apple Watch Series 3.
  • ساعة سامسونج الذكية Samsung Gear S3 frontier LTE.
  • جهاز أيفون 10.
  • سامسونج جالكسي S20 و سامسونج S20 الترا.

والهدف الذي تسعى إليه الشركات في المستقبل حتى يتم الإستفادة من شريحة الإتصال الإلكترونية دمجها ليس في الهاتف و الأجهزة اللوحية فقط بل دمجها في أجهزة الحاسوب المكتبية واللابتوبات والمنازل والسيارات والأجهزة المنزلية والأجهزة الطبية، أي جعل كل شئ متصل بالإنترنت.

مزايا الشريحة الإلكترونية

الشريحة الإلكترونية لها مميزات منها:

  • تسهيل تبديل الشبكات، حيث تسهل الشريحة الإلكترونية التبديل بين شبكات الهاتف دون الحاجة لشراء شريحة جديدة.
  • القدرة على التغيير لشبكة أخرى مؤقت، يمكن تخزين معلومات خمس بطاقات SIM على شريحة إلكترونية واحدة، والتبديل بين الشبكات المختلفة حسب التواجد في أي منطقة، وأثناء السفر يسهل التبديل على شبكة محلية دون إدخال شريحة أخرى وأرخص من دفع تكاليف التجوال.
  • القدرة على الحصول على أكثر من بطاقة SIM،حيث تقدم الشريحة الإلكترونية مزايا الهواتف ثنائية الشريحة من خلال الحصول على رقمي هاتف على نفس الجهاز الواحد.
  • لا حاجة للبطاقة البلاستيكية والقص والدبوس التقليدي.
  • تستخدم الشريحة الإلكترونية مساحة مادية أقل، حيث ستلغى مكان بطاقة SIM، ويمكن أن تستغل مستقبلاً المساحة لزيادة حجم بطارية الهاتف.

عيوب الشريحة الإلكترونية

لكل شئ تقني عيوب ولكن حسب حجم العيوب يحدد اهمية الشئ من عدمه، لذلك من عيوب الشريحة الإلكترونية:

  • صعوبة عند تبديل الأجهزة، حيث في حال توقف الهاتف عن العمل، ليس من السهل تبديل الأجهزة، في حالة بطاقة SIM كان يتم بسهولة إزالتها ووضعها في هاتف آخر مع الاحتفاظ بالرقم الخاص ومعلومات الاتصال من جهات إتصال المخزنة على البطاقة، هذا الأمر أكثر تعقيداً مع الشرائح الإلكترونية  على الرغم من أن تخزين المعلومات وجهات الاتصال في السحابة مصمم لتسهيل نقل البيانات مثل جهات الاتصال من هاتف إلى آخر.
  • عدم القدرة على إزالة الشريحة من الجهاز، حيث تعتبر ميزة أيضاً بالنسبة للبعض وذلك في حالة سرقة الهاتف لا يمكن للصوص إخفاء موقع الهاتف المسروق بسهولة.

كيفية تفعيل خدمة eSIM على الجهاز

لتفعيل خدمة الشريحة الالكترونية على أي جهاز من خلال الخطوات التالية:

  • زيارة أي من معارض الهاتف المتنقل في الدولة الخاصة بك للحصول على رمز QR في حال كان جهازك يدعم خاصية eSIM.
  • توصيل الجهاز بشبكة الإنترنت بإستخدام شبكة واي فاي.  
  • الذهاب إلى أيقونة الإعدادات ثم إختيار كلمة خلوي.
  • الذهاب إلى أيقونة إضافة خطة خلوية وستفتح الكاميرا بشكل تلقائي.
  • استخدم جهازك لمسح رمز الاستجابة السريعة QR الموجود في بطاقة التفعيل وسوف تصبح بطاقة eSIM  الخاصة بك جاهزة للاستخدام.
  • تسمية الخطة الخلوية: يمكن تغيير تسمية الخط الخلوي حسب الاستخدام بحيث يمكن تسمية أحد الخطوط بالأساسي والخط الآخر بالثانوي.
  • الخط الافتراضي: يمكن تحديد الخط الافتراضي المفضل للاستخدام من خلال الخيارات.

الرؤية المستقبلية أنه سوف تتم تحويل كافة الأجهزة التي نمتلكها إلى تقنية eSIM، هذا ما سيدفع بالشركات المزودة لخدمات الإتصالات دعم تقنية الشريحة الإلكترونية بأسرع وقت، حيث سندخل في تجربة جديدة وحرية أكبر في التنقل بين شركات الإتصال والاستفادة من مميزات تقنية جديدة، نظراً لأهمية هذه التقنية وللبحث المستمر عرضنا خلال المقال ما هي الشريحة الالكترونية وكل المعلومات والتفاصيل المتعلقة بهذه التقنية الجديدة.