من هو علي عذاب ويكيبيديا، وهو إعلامي مشهور، والذي تصدر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبح الأول في الوطن العربي، وتمكن الإعلامي الشاب على عذاب من جدب أنظار العالم إلى برنامجه الإنساني الذي يعرض على قناة دجلة، وكان يهدف البرنامج إلى مساعدة المسنين والأطفال، بالإضافة إلى العديد من القضايا التي لامست قلوب العالم العربي، وعُرف بقصته مع الطفلة اليتيمة فرح، حيث تفاعل مع هذه القصة مشاهير العالم من مختلف العالم، وفي هذا المقال سنتعرف من هو علي عذاب ويكيبيديا.

من هو الإعلامي علي عذاب

علي عذاب هو إعلامي عراقي مشهور، من مواليد 1989م، يبلع حالياً عمره 29 عاماً، ولد في بغداد في منطقة الحرية، وذلك في 19 نوفمبر 1989م، وهو متزوج ولديه طفل أسمه آدم، وهو إعلامي مقدم برامج تلفزيونية، عرفه الجمهور العراقي والعربي من خلال برنامجه المشهور (من الواقع)، يهدف من خلال برامجه إلى مساعدة الفقراء والمحتاجين، عُرف علي عذاب بإنسانيته وقلبه الطيب، تلقى تعليمه في مدرسة بغداد، ودرس في المرحلة الجامعية الإعلام والاتصال الجماهيري، ينشط منذ عام 2009 في مجال تقديم البرامج التلفزيونية، وعمل في العديد من القنوات التلفزيونية، ويعمل حالياً في قناة دجلة الفضائية.

الإعلامي علي عذاب السيرة الذاتية

يعتبر علي عذاب من أبرز الإعلاميين على مستوى الوطن العربي، عُرف بطيبة قلبه ومساعدته للفقراء والمحتاجين، وكبار السن، والأطفال من خلال البرامج التلفزيونية التي يقدمها، والتي من أشهرها برنامج من الواقع، وفي البرنامج يسلط الضوء على الحالات الإنسانية الصعبة، ويقدم لها المساعدة والعون، ويصفه البعض بـ علي ملاك، يحظى الإعلامي علي عذاب بعدد كبير من الجمهور العربي، والذين يتابعونه من خلال برامجه التلفزيونية أو عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل المختلفة، ويُشتهر علي عذاب بقصته مع الطفلة العراقية فراح، والتي توفيت بعد لقاء تلفزيوني عقده علي عذاب مع الطفلة فرح، وأثار خبر وفاة الطفلة فرح حزنا عميقاً لدى علي عذاب، والذي على أثره دخل في حالة من الحزن، الاكتئاب الشديد.

قصة علي عذاب والطفلة فرح

اشتهر الإعلامي البارز علي عذاب بقصته مع الطفلة العراقية فرح، والتي توفى والدها وهي في عمر الثماني سنوات، ورفضت عائلة والدها العناية بها وتربيتها، وقرروا أن يرسلوها إلى دار الأيتام دون إظهار أي سبب مقنع لهذا التصرف الغريب، وأجرى علي عذاب اللقاء التلفزيوني مع فرج على قناة دجلة العراقية، وتأثر الكثير من الأشخاص بهذا اللقاء، وأعلن عدد كبير منهم عن استعدادهم لتقديم المساعدة لهذه الطفلة، كذلك عرضت الفنانة أحلام عن استعدادها الفعلي لتقديم المساعدة من خلال تبني الطفلة، وطالبت جمهورها بتزويدها بكافة أرقام التواصل مع الطفلة، لكن القانون العراقي أوضح أنه بعد سن الثماني سنوات يُمنع بأي شكل تبني الأطفال.

ونشير هنا، بعد عقد اللقاء التلفزيوني مع الطفلة فرح بأيام، أعلنت العديد من وسائل الإعلام في العراق، عن خبر وفاة الطفلة فرح، نتيجة سقوطها على سياج حديدية بالخطأ، ومنذ سماع الخبر تعاطف العديد من الأشخاص المتابعين لقصة فرح مع خبر الوفاة، وعبروا عن حزنهم وألمهم الشديد لسمع خبر وفاة الطفلة فرح.