من هي سعاد الحميضي، يوجد الكثير من الشخصيات المشهورة والمتميزة المختلفة في جميع الأصعدة سواء الدولي أو المحلي، حيث أن للشخصيات المشهورة معجبون كثيرون، حيث تنقسم هذه الشخصيات المشهورة للفنانين، أو لرجال الأعمال، أو لاعبي كرة القدم، أو الممثلين، وأيضا عارضات الأزياء للماركات العالمية والعديد من أشكال الفن المختلفة، حيث أن لهذه الشخصيات شهرة كبيرة ومن أبرز هؤلاء الشخصيات سيدة الأعمال سعاد الحميضي، والتي سنتحدث عنها في هذا المقال المميز والمفيد وعن أهم أعمالها.

سيدة الأعمال سعاد الحميضي

سعاد الحميضي جنسيتها كويتية من مواليد الكويت، ولدت سنة 1939 ميلادي، حيث أنها سيدة أعمال يوجد لديها العديد من الأماكن السكنية والتجارية في الكويت وخراج الكويت أيضاً، كما أنها تعد عضو مجلس أساسي في إدارة بنك العودة الموجود في لبنان، حيث أنها تمتلكالعديد من الحصص الضخمة في البنوك الموجودة في الكويت.

من هي سعاد الحميضي

سيرة حياة سيدة الأعمال سعاد الحميضي

إن سيدة الأعمال سعاد الحميضي تعد من أول سيدات الكويت التي قامت بالبدأ في الإستثمارات والتجارات المختلفة، حيث أنها تولت الكثير من المناصب المهمة، كمنصب مجلس الإدارة في شركة حمد صالح الحميضي في دولة الكويت، حيث أنها لم تقتصر الكويت فقط في التجارة والإستثمار بل أنها توسعت للدول الأوروبية والأجنبية أيضاً، كما أنها إهتمت بالبنك الذي كان يملكه والدها وإهتمت به لمدة 10 سنوات، وعملت بدل والدها حين توفى.

الجوائز التي حظيت بها سعاد الحميضي

حظيت سيدة الأعمال سعاد الحميضي بالكثير من الجوائز المختلفة في كل المجالات ومن أبرزها.

  • حصلت سعاد الحميضي على الوسام الأزرق اللبناني، من الرئيس رفيق الحريري.
  • قد كرمت في العديد من الفعاليات المختصة بالمرأة العربية في دبي عام 2007.
  • قام بتكريمها رئيس مجلس الوزراء بشهادة شكر لمشاركتها البارزة في فيلم أزمة المناخ.
  • كرمت من قبل سوزان مبارك في مجلس الأعمال العرب للسيدات.

من هي سعاد الحميضي

أهم المناصب التي شغلتها سعاد الحميضي

  • منصب مؤسسة لشركة الصالحية وبنك العودة المالي.
  • منصب رئيس مجلس إدارة التجارة العام والمقاولات.
  • قامت بالمساهمة في الشركة التجارية العقارية.
  • عملت في منصب عضو مجلس الإدارى في بنك العودة اللبناني.
  • كانت المؤسسة في شركة العقارات المتحدة الشاملة.
  • شغلت منصب رئيسة مجلس أحفاد حمد الصالح.

لم يكن طريق سيدة الأعمال سعد الحميضي سهلاً ويسيراً، بل كان طريق هذه السيدة مليئ بالصعاب والمشاكل، وضلك لأنها أول سيدة كويتية تهتم بالعمل التجاري، كما أن سيدة الأعمال سعاد الحميضي تغلبت على هذه المشاكل بالثقة والإرادة القوية والقدرة الثقافية التي تمتلكها، حيث أن توسعاتها التجارية كانت في لبنان والكويت وبعض الدول العربية والأجنبية.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)