الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات، يتداول الكثير من المتابعين على مواقع الانترنت المختلفة الكثير من الشيلات التي تعجب الجمهور مما يجعلهم مشاركين لها عبر حساباتهم الشخصية ويأتي ذلك نتيجة حبهم للشيلة الجديدة التي تم كرحها مؤخرا وهي شيلة الله اكبر على الدنيا فهي من أجمل الشيلات التي تم تأديتها وحصلت نسبة مشاهدات عالية، وقد تساءل الكثير عن الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات للتعرف على ما تحتويه هذه الشيلة من كلمات مُتنوعة أدت لجمال هذه الشيلة ونشرها بشكل كبير.

شيلة الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات

تُعد الشيلة من أبرز الأنواع التي تندرج تحت الفنون الغنائية وقد تم نشر فيديو على مُختلف مواقع الانترنت في الساعات الماضية حيث لاقى الفيديو نسبة مشاهدات عالية جداً بسبب جمال هذه الشيلة التي تم تأديتها والتي لامست فيها قلوب الناس على مواقع التواصل الاجتماعيّ وقد تم تداول هذه الشيلة على مُختلف مواقع الانترنت وقد تمكن المغنين لهذه الشيلة بتوصيلها للمُتابعين في جميع الدُول العربية، وهي ذات كلمات أعادت الكثير من الذكريات والأيام التي قضاها الكثير من المُتابعين في وداع أحبائهم كونها أحد الشيلات التي تتحدث فيها عن الموت والفراق الذي لا بد وأن يذوقه الفرد في الحياة الدُنيا.

تداول الكثير من المُتابعين البحث عن الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات كونها أهم الشيلات التي تواجد على مواقع الانترنت في الوقت الحاليّ وقد تم تداولها بشكل كبير في مواقع السوشيال ميديا من خلال الكثير من النُشطاء وتم تسميتها بشيلة الموت وقد تم تأديه هذه الشيلة بعده أصوات جميلة وهي شيلة حزينة تحمل نوع خاص من الحُزن وهو الحُزن لفراق الأحبة كونه من أصعب ما يتحمله المرء في حياته ويجعله انسان مُشتاق بشكل دائم لذلك الميت، وقد تم بث هذه الشيلة لفترات قصيرة من خلال فيديو قصير أخد المُتابعين بتداوله في مُختلف مواقع الانترنت، ومما جاء في شيلة الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات ،،،

اللَّهُ أَكْبَرُ عَلَى الدُّنْيَا خذت

كَم غالي كَم غالِي فَقَدْنَا

كَم غالي فَقَدْنَا

قَبْل كَم عَام حَيّ مَعَنَا

يَا بَرِئ حالي شلّه الْمَوْت

منّا شلّه الْمَوْت منّا

رَحْمَتَ اللّهِ عَلَيْهِمْ كُلَّ

مَا جاءوا بِبَالِي أَحْسَنَ

اللَّهُ عزانا وَأَحْسَن

أَحْسَن عزانا

الله اكبر على الدنيا خذت كم غالي كلمات، تنتشر الشيلات بشكل كبير في جميع مناطق دُول الخليج بشكل عام كونها من الفنون التي يُحبها الجمهور في الدُول وهي مُتنوعة ويتم اصدارها بشكل جميل وبأصوات عذبة تُمكن الجمهور من سماعها بشكل مُستمر ومُشاركتها على مواقعهم الخاصة، وقد جاءت هذه الشيلة بأحد الأصوات التي تم بثها أول أمس عبر مقطع صغير بين النُشطاء.