فيديو ضرب عبير موسى في البرلمان، في الساعاتِ الأولى من صباحِ يوم الخميس الموافق الأول من شهرِ يوليو لعام 2021 قد انتشر خبر ضرب عبير موسى في البرلمان، حيثُ أنه قد تم الاعتداء عليها بالضرب من قبلِ أحد الزملاء لها في البرلمان، وقد كان هُنالك فيديو يوثق لحظة ضرب عبير موسى، والذي قد انتشر بسرعة البرق  في كافةِ مواقع التواصل الاجتماعي، لتصبح عبير موسى محور نقاش وجدل في كافةِ تلك المواقع، وقد اهتم الكثيرون بالبحثِ عن فيديو ضرب عبير موسى في البرلمان، وما هي تفاصيل هذه الحادثة التي قد أثارت الجدل وغضب الجماهير في كافةِ أنحاء العالم العربي، وخلال هذا المقال سوف نتعرف على تفاصيل ضرب عبير موسى في البرلمان.

تفاصيل الاعتداء على عبير موسى

قام النائب في برلمان والذي يُدعى تونس الصحبي سمارة بالاعتداء بالضرب على عبير موسى وهي النائبة المعارضة ورئيسة الحزب الدستوري الحر، والذي قد حدث في يومِ الأربعاء الموافق الثلاثون من شهرِ يونيو لعام 2021م، حيثُ أنه قد قام بهذا الاعتداء العنيف على مرأى الجميع، وذلك قبل أن يقوم النواب بالتدخلِ من أجلِ فض هذا الخلاف، وقد مثل ضرب عبير موسى في البرلمان أحدث أعمال العنف والفوضى التي اجتاحت أكثر من مرة جلسات البرلمان الصاخبة في تونس، وقد كتبت النائبة موسي في تدوينة عبر الصفحة الرسمية لها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «هذا وجههم الحقيقي… عنف… احتقار للمرأة… قذف المحصنات… تغول… مغالبة».
وقالت النائبة سامية عبو عن الكتلة الديمقراطية: «ما حدث اليوم في البرلمان من عنف مادي واعتداء همجي من النائب الصحبي سمارة ضد النائبة عبير موسي فضيحة وعار، ولا يجب أن يمر دون عقاب لمرتكبيه».

فيديو ضرب عبير موسى

في الساعاتِ الأولى من صباحِ هذا اليوم الخميس قد انتشر فيديو فيديو ضرب عبير موسى في البرلمان، والذي قد تصدر التريند في كافةِ مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يظهر به اعتداء أحد النواب على عبير موسى بالضرب، ولم يتم التعرف على سبب اعتداء سمارة على عبير موسى، ولكن هذا الفيديو قد انتشرت على نطاق واسع والذي قد وضح لحظة قيام النائب من مقعده ليتوجه إلى عبير موسى والتي كانت تقوم بنقل وقائع الجلسة على المباشر عبر هاتفها الجوال، وبادرها بالضرب، وبعد أن انتشر هذا الفيديو فلم يصدر أي تعليق على الفور من النائب سمارة، ولكن قال مساعد رئيس البرلمان المكلف بالإعلام، ماهر مذيوب، إن رئيس البرلمان راشد الغنوشي ندد بأشد عبارات الاستهجان، بأي اعتداء على المرأة التونسية، وعلى المرأة عموماً.

وقد أضاف مذيوب على حديثهِ حول ضرب عبير موسى قائلاً: «الغنوشي وصف ما قام به النائب الصحبي سمارة ضد النائبة عبير موسي بالمشين والمدان وبأنه لا يقبل أي تأويل».