من هو الممثل شادي خلف، لقد احتضن الفن المصري العديد من الشخصيات ذات المواهب القوية المواهب التي كانت السبب في كسب هذه الشخصيات شهرة كبيرة جدا في الوسط الفني على المستوى المحلي والدولي، ولعل من بين الشخصيات التي احتضنها الفن المصري الممثل شادي خلف، الممثل المصري الذي قدم الكثير من الأعمال الفنية السينمائية التي جعلت من اسمه واقع حقيقي في الوسط الفني، فنان مشهور في الساحة المصرية، والذي قد تداول اسمه في منصات البحث في الأونة الأخيرة  في اتهامات لا يعرف الجمهور مدى حقيقتها بأمر موضع التحرش فلقد انتشرت العديد من الأقاويل عن اتهام الفنان الممثل شادي خلف بالتحرش فما حقيقة الأمر، ومن هو الممثل شادي خلف.

من هو الممثل شادي خلف

من هو الممثل شادي خلف ممثل من الممثلين المصرين من صدحت أسمائهم في الوسط الفني وهو من مصري الجنسية من مواليد الثالث عشر من أكتوبر لعام 1977 وهو ابن الشاعر نبيل خلف، شارك في العديد من الأعمال الفنية والأعمال السينمائية فلقد عرف بأدائه الرائع في التمثيل ولعل من آخر الأعمال التي شارك فيها الممثل شادي خلف فيلم الثلاثة يشتغلونها ، و من أبرز أعماله  365 يوم سعادة ، الآولة في الغرام ،هي فوضي، كلمني شكرا وحين ميسرة، ولقد كان فيلم دم غزال هو الفيلم الأول الذي بدأ به الممثل المصري شادي خلف مسيرته الفنية وكان من كتابة الأستاذ وحيد حامد ، و كانت بطولة الفيلم لـ ، منى زكي ، نور الشريف ، صلاح عبدالله ، يسرا  ، محمود عبد المغني ، عايدة رياض ، و عمرو عبد الجليل، وغيرها من الأعمال الفنية كما ويملك الممثل شادي خلف استديو من أجل التدريب على التمثيل وغيره ويأتي له العديد من الفتيات ولكن الأخبار لم تكن مفرحة بخصوص استديو الممثل شادي خلف فكل من ذهب له من الطالبات شهدن له بسلوكيات غير جيدة، وهذا ما سنتعرف عليه فيما يلي.

اتهام الممثل شادي خلف بالتحرش

تزايد في منصات التواصل الاجتماعي الأخبار التي تناقلت عن الممثل شادي خلف فكل الطالبات التي تذهب للتدريب في الاستديو الخاص به تقر بأنها قد تعرضت للتحرش الجسدي والتحرش اللفظي الأمر الذي بدأ يضايق الكثيرون، مستنكرين دناءة التصرف فلقد جاء على لسان أحد الفتيات من الطالبات اللواتي ذهبت للتدرب في استديو الممثل شادي خلف ما يلي: “اتأذى بعضنا نفسيًا والبعض الآخر جسديًا”، أضافت على ذلك : “وبعد ما اتضر بسببه ناس من أقرب الأقربين فأنا شايفة إني مش هبقي آدم عنده ريحة الأخلاق لو ماقلتش بصوت عالي قوي أنا مابقيتش بدعم الإنسان دا ولا تجمعني به صلة”، مضيفة على ذلك أن السوء الذي تعرضت له لم يقتصر عليها فقط بل شمل العديد من الطالبات.