ما هو معدل ضربات القلب الطبيعي، يشير مصطلح النبض إلى معدل ضربات القلب، أو عدد مرات ضربات قلب الإنسان في الدقيقة الواحدة، وضربات القلب هذه تختلف من شخص لآخر، وعندما يقوم الإنسان ببذل مجهود عضلي ما فإن ضربات القلب ترتفع لديه، بينما في حالة الراحة تنخفض ضربات القلب لديه، وتؤثر على معدلات ضرب القلب لدى الإنسان الكثير من العوامل، والتي أبرزها السن، والإصابة بأمراض القلب المختلفة، كذلك حالة العاطفة لديه، وفي مقالنا سنجيب لكم عن السؤال المتداول ما هو معدل ضربات القلب الطبيعي.

ما هو معدل ضربات القلب الطبيعي

معدل ضربات القلب الطبيعي خلال الراحة لدى الأطفال من سن 6 إلى 15 عاماً يتراوح ما بين 70 إلى 100 نبضة في الدقيقة، بينما الأشخاص البالغون من سن 18 عاماً فما فوق فإن معدلات النبض لديهم من 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة، وكلما كان الشخص أكثر لياقة كلما انخفض معدل ضربات القلب لدى الراحة، حيث يمكن أن يصل معدل ضربات قلب الرياضي خلال الراحة من 40 إلى 60 نبضة في الدقيقة أو أقل من ذلك، ونشير هنا أنه من الضروري قياس معدلات ضرب القلب أثناء الراحة، حيث تعطينا مؤشرات صحيحة.

كيف تقيس معدلات ضربات القلب

يوجد طريقة سهلة يستخدمها جميع الأطباء في العالم لقياس معدل ضربات القلب لدى الأشخاص، وهي تكمن في إتباع الخطوات التالية:

  • ضع أطراف السبابة والأصابع الثانية تحت رقبتك على جانبي القصبة الهوائية.
  • قم بالضغط بخفة من خلال أصابعك حتى تمكن من الشعور بنبض الدم يسري تحت أصابعك، وهذه العملية تحتاج في بعض الأوقات لتحريك أصابعك لأعلى أو لأسفل حتى الشعور بالنبض.
  • يمكنك استخدم الساعة في يدك الأخرى من خلال النظر وحساب عدد نبضات القلب.
  • الآن قم بعد النبضات التي شعرت بها لمدة 10 ثوانٍ.
  • اضرب الرقم الذي حسبته من عدد النبضات في 6 للحصول على معدل ضربات قلبك (النبض) في الدقيقة.

احسب نبضاتك: ___ نبضة في 10 ثوانٍ × 6 =___ نبضة / دقيقة

متى يكون معدل ضربات القلب خطيراً

قد يشعر الشخص بعدد من الأعراض التي تشير إلى ارتفاع أو انخفاض معدل ضربات القلب لديه، وفيما يلي نقدم لكم الحالات التي تؤدي إلى ارتفاع معدلات القلب عن معدلها الطبيعي:

  • فقر دم.
  • مرض قلب .
  • أمراض قل توثر على تدفق الدم.
  • فرط نشاط في الغدة الدرقية.
  • إصابة القلب بالنوبة القلبية.

أما الحالات التالية فهي تؤدي إلى انخفاض معدل ضربات القلب لدى الإنسان عن معدلها الطبيعي :

  • التهاب عضلة القلب .
  • التهاب يصيب القلب.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • أمراض القلب أو النوبة القلبية.
  • الشيخوخة والتي تسبب أضرار في القلب.

وقد يعاني الإنسان من ارتفاع أو انخفاض معدل ضربات القلب الطبيعي لديه على فترات طويلة، فتارة ترتفع معدلات نبضات القلب لديه وتارة تنخفض، وهذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة لديه، كجلطات الدم، سكتة قلبية، وسكتة قلبية مفاجئة، ونوبات الإغماء المتكررة، مما يستدعي تدخل الطبيب لمتابعة معدل القلب لديه، وتقديم العلاج المناسب لهذه الحالة.