قصة مسلسل علامة استفهام كاملة، قام أبطال مسلسل علامة استفهام بتصوير المسلسل الذي شارك فيه نخبة من الفنانين المصريين، وتميز المسلسل بديكوراته الخاصة به والتي قام بصنعها فريق العمل خلال عدة شهور لتتناسب مع التصوير، ومخرج مسلسل علامة استفهام هو سميح النقاش الذي أشرف على تصوير المسلسل، حيث قام بطرح أول بوستر للمسلسل بخلفية مخيفة توحي بأن المسلسل يحتوي على العديد من الأحداث الدرامية المخيفة والكثير من الأسرار والغموض لهذا العمل الدرامي الذي تم طرحة في موسم رمضان للعام 2022، وسنتعرف هنا على قصة مسلسل علامة استفهام كاملة.

قصة مسلسل علامة استفهام كاملة

تدور أحداث قصة مسلسل علامة استفهام هو الشاب الذي يسمى مصطفى الذي يقوم بدوره الفنان المصري محمد رجب، وهو يعمل كباحث في مجال الأدوية، حيث تصل المعلومات إلى المنظمات الدولية بأن مصطفى يمتلك أبحاث يمكن أن تفضي إلى شفاء البشرية من العديد من الأمراض المزمنة، وتبدأ الأحداث عبر ملاحقة هذه المنظمات الدولية له من أجل الحصول على أبحاثه الخاصة، وهنا يبدأ مصطفى بالهرب والاختباء لحماية نفسه من هذه المنظمات التي تهدد حياته، وهنا يبدأ بالتظاهر بفقدان الذاكرة والعيش كمتشرد في شوارع مصر، ويستمر في أبحاثه حتى ينهيها، وهنا يقوم أصدقاء مصطفى بمساعدته عبر إخبار الأمن بوضعه، فتساهم القوات الأمنية في القبض على أفراد المنظمة وإنقاذ حياة مصطفى.

أبطال مسلسل علامة استفهام

قصة مسلسل علامة استفهام قام بأدائها عدد من الفنانين المصرين وعلى رأسهم الفنان المصري محمد رجل، وهيثم أحمد زكي، وميرهان حسين، وإداوارد، وعبد الرحمن أبو زهرة، ومحمود البزاوي، وجيهان خليل وهالة مرزوق وعدد آخر من الفنانين، ومن الجدير بالذكر بأن نهاية مسلسل علامة استفهام شكلت صدمة للمشاهدين في الوطن العربي، وذلك بعد كشف الحقائق التي كانت مخفية في حلقات المسلسل السابقة، فكل ما جرى في حلقات المسلسل السابقة مختلفة تماماً عن الحلقة الأخيرة التي حملت بين طياتها المفاجآت الكثير للمتابعين، حيث أن شخصية نوح الشواف المريض النفسي التي جسدها محمد رجب ليست سوى الطبيب مصطفى عالم الأدوية الذي له أبحاث عديدة في مجال الأدوية وعلاج الأمراض المزمنة.

كما كشفت قصة مسلسل علامة استفهام كاملة بأن شخصية الطبيب التي جسدها هيثم أحمد زكي هو نفسه المريض النفسي الحقيق نوح الشواف،وفي الحلقة الأخيرة ظهر بأن عبد الرحمن أبو زهرة مازال على قيد الحياة، فهو نفسه الدكتور محمود مدير الصحة النفسية، حيث اتفق مع محمد رجب على علاج المريض النفسي هيثم أحمد زكي بأسلوبه الخاص مقابل مبلغ مالي، وغالبية الشخصيات التي تدور حولها قصة المسلسل هي شخصيات من المرضى النفسيين، في قالب درامي تشويقي فريد من نوعه، لتنتهي أحداث المسلسل بكشف الحقائق ودخول نوح إلى مستشفى الأمراض العقلية مرة أخرى.