حكم وجوب المحرم في الحج، يُعتبر الحج هو واحد من أهمِ أركان الإسلام الخمسة، وهو تلك العبادة الدينية التي قد فرضها الله عز وجل على عبادهِ المسلمين، ومما لا شك فيه أن فريضةَ الحج لها العديد من الأحكامِ والشروطِ والأركانِ والواجباتِ والتي قد جاء الحديث عنها في العديدِ من الآياتِ القرآنية، والأحاديثِ النبوية الشريفة، والتي يجب أن يتعرف عليها المسلم  وأن يلتزم بما هو عليه وأن يتجنب القيام بما هو ليس عليه، وهُنالك العديد من الاستفساراتِ الدينية والمسائل الفقهية التي يستفسر عنها الكثير من أبناءِ الأمة الإسلامية حول فريضة الحج ولعل من أهمِ تلك الاستفسارات هو حكم وجوب المحرم في الحج، وهي من المسائلِ الفقهية التي قد اختلف أهل العلم فيها.

من هو المحرم في الحج

إن المحرم في الشرع الإسلامي هو  من تحرم عليه المرأة تحريماً دائماً، سواء كان بقرابة أو رضاعة أو مصاهرة، ويتوجب التنويه هُنا إلى أن المحرم هو شرط في وجوب الحج على المرأة، ومما لا شك فيه أن الزوج هو الذي يُغني عن المحرم، وهُنالك بعض من أهل العلم والفقهاء الذين قد أباحوا خروج المرأة إلى الحجِ دون محرم،  إذا توافرت لها الصحبة الآمنة، وكانت في سن متقدمة لا يخشى عليها من الفتنة.

حكم حج المرأة بدون محرم ابن باز

يتساءل الكثيرون عن حكم حج المرأة بدون محرم، والجدير بالذكر أنه لا يجوز للمسلمة أن تحج بدون محرم، حيثُ أن نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم قال: لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم، وهُنالك بعض من أهلِ العلم الذين قد ذهبوا بالقول أنه يجوز الحج مع ثقات النساء بدون محرم ولكنه يُعتبر من الأقوالِ المرجوحة، والصواب أن النبي عليه الصلاة والسلام قال/ لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم لكن لو حجت مع النساء صح حجها، وعليها التوبة إلى الله؛ لأنها أخطأت وأثمت فعليها التوبة إلى الله والندم وأن لا تعود إلى مثل هذا وحجها صحيح إن شاء الله).

دليل اشتراط المحرم في حج المرأة

هُنالك العديد من الأدلةِ الشرعية والتي قد جاءت في السنة النبوية الشرعية دليل على اشتراط المحرم في حج المرأة، وقد اهتم الكثير من أبناءِ الأمة الإسلامية بالتعرفِ على تلك الأدلة، وفي هذه الفقرة نضع لكم من هذه الأدلة وهو حديث ابن عباس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال( ولا تسافر المرأة إلا مع محرم).

إن حكم وجوب المحرم في الحج يُعتبر من الأحكامِ الشرعية التي قد اختلف أهل العلم في حُكمها، وكان هُنالك العديد من الآراءِ حول هذه المسألة الفقهية، والتي قد تعرفنا عليها خلال سطور هذا المقال، حيثُ أن أكد علماء الأمة الإسلامية أنه لا يجوز للمرأة أن تسافر إلى الحج دون وجود محرم.