عدد الضروريات التي تتوقف عليها حفظ حياة الانسان، لقد جاء الدين الإسلامي ليقوم السلوك البشري الذي عرف عند العرب قديما، فقد جاء الدين الإسلامي ليجب ما قبله من السلوكيات التي استهلكت الطاقات البشرية ودمرت النفس والروح ولم تحفظها، فالدين الإسلامي دين واضح قويم يستند على مجموعة من المقاصد الشرعية التي تحفظ العقل والنفس والروح والنسب والنسل التي لم تكن موجودة في التاريخ الجاهلي، فلقد شهدت الجاهلية صور متعددة من الظلم والاستبداد خلافا عن ممارسة الزنا والقتل  وزهق الروح البشرية التي بمجيء الدين الإسلامي تم حفظها، ومن صدد الحديث عن المقاصد الشرعية نجيب على السؤال التعليمي الذي ينص على: عدد الضروريات التي تتوقف عليها حفظ حياة الانسان.

عدد الضروريات التي تتوقف عليها حفظ حياة الانسان

عدد الضروريات التي تتوقف عليها حفظ حياة الانسان، الدين الإسلامي دين أسس على مجموعة من المقاصد الشرعية وهي خمسة من المقاصد  أولها حفز النفس فلقد جاء الدين الإسلامي ليحرم إزهاق الروح البشرية ويحرم القتل ويدعو إلى التكاثر والنمو فقد قال تعالى: {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ)، المقصد الشرعي الثاني هو حفظ المال والذي يكون من خلال تطهير المال بالزكاة والصدقات فلقد حرم الإسلام أكل مال اليتيم وحرم السرقة وحر الربا، ودعا للعمل من أجل الحصول على المال بالطرق الشرعية والابتعاد عن سبل الحصول على المال بالحرام، المقصد الرابع وهو حفظ الدين، فقد قال تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ ولكن أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ}، والمقصد الرابع هو حفظ العرض و النسل حيث حرم الإسلام الزنا ودعا إلى التكاثر عن طريق الزواج، ومن صدد التعرف على المقاصد الشرعية نجيب على السؤال التالي:

  • السؤال التعليمي: عدد الضروريات التي تتوقف عليها حفظ حياة الانسان
  • الإجابة الصحيحة: هي خمسة ضروريات
  1. حفظ الدين.
  2. حفظ العقل.
  3. حفظ النفس.
  4. حفظ النسل.
  5. حفظ النسب.