تفاصيل قصة نجاة خير الله وطارق البخاري، لقد تداولت مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات الأخبار فضيحة مدوية أطلقتها الفنانة نجاة خير الله جاء في تفاصيلها محاولة اعتداء زميل لها يُدعى طارق البخاري خلال تصوير أحد الأعمال الفنية في المغرب، الأمر الذي شكّل موجة غضب عارمة في الشارع المغربي تجاه هذه الحادثة، فيما صرّح طارق البخاري عن استدراجها له بكلام غير مؤدب، وتارة أخرى اتهمها بالجنون، وبعد انتشار هذه الحادثة بدأ المواطنون في المغرب والعالم العربي بالبحث عن تفاصيلها، وفي هذا المقال نقدم لكم تفاصيل قصة نجاة خير الله وطارق البخاري.

تفاصيل قصة نجاة خير الله وطارق البخاري

خرجت الفنانة المغربية نجاة خير الله في مؤتمر صحفي وذلك يوم الجمعة الموافق الحادي عشر من شهر يونيو 2021 صرحت من خلاله تعرضها للعنف الجنسي من قبل زميلها الممثل المغربي طارق البخاري، وخلال المؤتمر انهارت الفنانة نجاة ولم تتمالك نفسها لتدخل في نوبة بكاء هستيرية أثناء المؤتمر الصحفي، وفي سرد تفاصيل قصة نجاة خير الله وطارق البخاري أكدت أن طارق البخاري دخل إلى الغرفة التي تغير بها ملابسها داخل أحد الفنادق أثناء تصوير عمل مغربي، وقام برميها فوق السرير في محاولة للاعتداء عليها جنسياً.

وقد أكدت خير الله أنه حاول الاعتداء عليها بالقوة في حضور الستايلست الخاصة بالعمل، والتي لن توافق على تقديم الشهادة لصالح خير الله خوفاً على رزقها وعملها، ومن جهته أنكر طارق البخاري الاتهامات التي وجهتها له نجاة مؤكداً أنه مظلوم على حد وصفه، كما جاء على لسان طارق قوله : استدرجتني بكلام غير مؤدب، كما صرح لبعض وسائل الإعلام المغربية أنها قامت باستدراجه كي يقع في فخ من خلال تبادل الكلام غير المؤدب معها وفق تعبيره، كما اتهمها بمحاولة تسليط الأضواء عليها من خلال التشهير به وذلك بعد قلة عروض العمل التي تأتيها، فقد اتخذت هذه الفضيحة للفت الأنظار إليها رغبة في الحصول على المزيد من عروض العمل على حد وصفه.

يُذكر أن قضية التحرش التي اتهمت بها الفنانة نجاة خير الله الفنان طارق البخاري كانت قد وقعت عام 2015، لكنها أخذت منحى جديد ووصلت إلى السلطات القضائية في المغرب بصورة رسمية في أواخر شهر أبريل من عام 2021، وقد كشفت خير الله عن تقديمها شكوى ودعوى رسمية ضد طارق البخاري منذ فترة طويلة من الزمن.

تفاصيل قصة نجاة خير الله وطارق البخاري، كتبت نجاة خير الله عبر حسابها الشخصي على فيسبوك بتاريخ التاسع والعشرين من شهر أبريل 2021 ما يلي : “باسم الله و الحمد لله و توكلت على الله و لا حول و لاقوة إلا بالله العلي العظيم.
** أعلم كل من يحبني و يصدقني القول و يثق بي و يساندني في محنتي نساء و رجالا و هيئات حقوقية في أن شكايتي و بإذن الله تعالى قد أخذت طريقها إلى القانون المغربي النزيه ليبث فيها كجريمة ” تحرش ” شنيع مورس في حقي لسنين و عاد من ثلاثة أيام ليخنقني و نحن بالشهر الكريم”