من أهم المواقع التاريخية والسياحية التي تقع في محافظة عجلون، يتواجد في الدولة الأردنية العديد من الأماكن التي تُعد مركز سياحي للدولة وساهمت في زيادة اقتصاد الدولة وتعزيزه حيث أن منطقة عجلون من احد المناطق الاردنية الهامة التي تتميز بوجود الجبال بها بكثرة ووجود الكثير من الأشجار الكثيفة وفيها الطقس المُعتدل في الصيف والبارد في الشتاء والذي يُعد من اهم ما يجذب السُياح في منطقة عجلون، كما أنها من أهم المناطق الموجودة في الأردن، وتساءل الكثير عن من أهم المواقع التاريخية والسياحية التي تقع في محافظة عجلون.

أهم المواقع التاريخية والسياحية التي تقع في محافظة عجلون

يتواجد في منطقة عجلون تراث تم توارثه عبر الأجيال وقد كان هناك لباس معين كأحد اللباس الشعبي الذيتميزت به النساء في عجلون وهو الثوب الطويل ذو اللون الأسود ويكون مصنوعاً من الحرير ويكون مطرزاً بشكل يدوي ويتم وضع العصبة على الرأس.

عُرف عن أهل منطقة عجلون والأردن بشكل عام الجود والكرم والشهامة حيث يتم نشر العادات والتقاليد في جميع الأجيال التي ستكون متمسكة بالموروث الأردني، حيث تشتهر عجلون بثرواتها الحيوانية المُتنوعة والتي تتواجد بها الماعز والخروف والخيل والأرانب وتختلف في وجودها من منطقة لأخرى، ويتواجد فيها الصقور والخفاش والنسر والحجل.

ويتواجد في منطقة عجلون الكثير من الفنادق السياحية والتي تعمل على دعم السياحة في الدولة وتعزيزها، كما يتواجد متاجر للتحف الموجودة في ساحات القلعة ومن اهم الفنادق السياحية فندق قلعة الربض وفندق عجلون، من أهم المواقع التاريخية والسياحية التي تقع في محافظة عجلون منها قلعة عجلون وكنائس مار إلياس و محمية عجلون والمسجد الجامع  موقع الطنطور ووادي الطواحين ومن أهم المواقع التاريخية قلعة عجلون وموقع ما إلياس التي تقع في الجهة الغربية من بيسان وطبريا وكانت أحد الطُرق التي تم اعتمادها كأحد طُرق الحج، ووجود الكثير من الآثار في ديار عنجرة ومنطقة الحنيش وسرابيس والصالوص كأحد المناطق التي تضم الكثير من الآثار التاريخية، وخربة الوهادنه التي يتواجد بها الكثير من اللوحات من الفسيفساء ومقام عكرمة بن أبي جهل أحد الصحابة رضوان الله عليهم في مكان قريب من هذه المنطقة.