ما الذي يسبب في وجود المجرات على شكل تجمعات، يتواجد في الفضاء الخارجي الكثير من الأجرام السماوية حيث يتواجد المجموعة الشمسية التي تتكون من عدة كواكب واشهرها كوكب الأرض الذي نعيش عليه وكوكب المُشتري كأحد الكواكب التي تتميز بضخامة حجمها بالنسبة للكواكب الأُخرى، وقد تم الاهتمام بهذا العلم للتوصل للكثير من المعلومات التي تتعلق بوجود الكواكب وأسباب تكونها، وكذلك فإن هناك مجرات تحتوي على الكثير من النجوم والكواكب والكويكبات والأقمار ووجود عدد من النيازك ولكل من هؤلاء المفاهيم تعريف خاص به، وجاء التساؤل عن ما الذي يسبب في وجود المجرات على شكل تجمعات.

السبب في وجود المجرات على شكل تجمعات

تحتوي المجرات السماوية على عدد من الكواكب والأقمار والنجوم وتحتوي أيضاً هذه المجرات على العديد من الغبار الكوني والبقايا النجمية، حيث يعتقد الكثير أن هذه المجرات تحتوي على نسبة من الثقوب السوداء الهائلة التي يتواجد بها نواة نشطة كما أن مجرة درب التبانة خير مثال على وجود الثقب الأسود، حيث قدرّ العُلماء ما يُقارب المئة وسبعين مليار مجرة في الكون، وكان أول مجرة تم اكتشافها في الخارج من مجرة درب التبانة على يد العالم الفلكي ذو الديانة الاسلامية العالم عبد الرحمن بن عمر الصوفي وهي مجرة المرأة المسلسلة، وقد قام هذا العالم المُسلم بالتعرف على ثاني مجرة تم اكتشافها في الخارج من مجرة درب التبانة وهي تُسمى مجرة ماجلان.

ما الذي يسبب في وجود المجرات على شكل تجمعات، هناك توزيع للمجرات لقسمين ومنها تكون المجرات بشكل تجمع مجري أو تكون بشكل عنقود مجري بشكل هائل، وكان أول شخص قام بتحديد أنواع المجرات عالم الفلك إدوين هابل وقد تم تصنيف أنواع المجرات في العام 1926 م وهي مُقسمة لخمسة أقسام ومنها المجرات الحلزونية والمجرات الحلزونية الضلعية والمجرات بيضوية في شكلها ومجرات غير منتظمة ومجرات عدسية، حيث يتواجد في الفضاء أكثر من اثنين تريليون مجرة، وتم طرح سؤال، ما الذي يسبب في وجود المجرات على شكل تجمعات، والإجابة الصحيحة للسؤال السابق، هي /

  • يعود إلى تأثير الجاذبية على المجرات.