عضلات مخططة لا إرادية، إن جسم الإنسان يتكون من العديدِ من الأنسجة الليفية، والتي تكون ذات قابلية للانبساط والانقباض، والجدير بالذكر أن هذه الأنسجة لها أهمية كبيرة في توفير الحركة في جسمِ الإنسان، وهي تتكون من مجموعة من الحزمِ العضلية، حيثُ أن كل حزمة من هذه الحزم تأتي مكونة من مجموعةِ من الألياف العضلية، وكل ليفة عضلية تأتي مكونة من مجموعة من القطع العضلية والتي تكون مجاورة بعضها لبعض، والتي تتكون من مجموعة من الخطوطِ البروتينية ولعل من أهمها هي الميوسين، والأكتين، كما وأن جسم الإنسان يتكون من مجموعة من العضلاتِ والتي تأتي مختلفة ومتنوعة، وفي هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن العضلات في جسم الإنسان، كما وأننا سوف نجيب عن سؤال عضلات مخططة لا إرادية.

عضلات مخططة لا إرادية

إن جسم الإنسان يتكون من العديدِ من العضلاتِ والتي تُعتبر جزء لا يتجزأ من جسمِ الإنسان، حيثُ أن العضلة هي عبارة عن نسيج ليفي والذي يتميز بأنه ذو قدرة على الانقباض والانبساط، والذي يُساعد في تأمين حركة الكائن الحي، والجدير بالذكر أن العضلة الهيكلية تأتي مكونة من مجموعة من الحزم، ويتوجب التنويه هُنا إلى أن العضلات في جسمِ الإنسان تأتي على ثلاثةِ أنواع والتي تختلف على حسبِ موقعها في الجسم، وأيضاً تختلف بناء على آلية حركتها، ومن ضمنِ تقسيمات العضلات هي عضلات إرادية وعضلات لا إرادية، حيثُ أن العضلات الإرادية هي التي يكون للإنسان قدرة في التحكم بها، بينما العضلات اللا إرادية فهي التي لا يستطيع الإنسان أن يتحكم بها، وهُنالك امثلة عديدة على كل من العضلات الإرادية والعضلات الغير إرادية، وضمن هذا الحديث سوف نتعرف على أمثلة على عضلات مخططة لا إرادية، والتي هي عبارة عن ما يأتي:

  • العضلة القلبية.

جئنا للحديثِ في هذه المقالة على تعريف العضلات، كونها من أهمِ مكونات جسم الإنسان، كما وأننا قد تعرفنا على أمثلة على عضلات مخططة لا إرادية، وهي تلك العضلات التي لا يُمكن للإنسان التحكم بها، والتي تعتبر هامة جداً في جسمِ الإنسان.